سهم سبوتفاي يتجاوز التوقعات بأول أيام تداوله في وول ستريت

CairoBank

د ب أ

 تجاوز سعر سهم شركة “سبوتفاي” التي تدير أكبر موقع لبث الموسيقى والأغاني عبر الإنترنت في العالم التقديرات في أول أيام طرحه للتداول العام في بورصة وول ستريت في نيويورك اليوم.


وبعد أكثر من 3 ساعات من بدء تداول سهم الشركة السويدية، بلغ سعره 165.90 دولار بزيادة نسبتها 26% عن السعر الاسترشادي الذي حددته بورصة نيويورك للأوراق المالية قبل بدء التداول.

وكانت كل الأنظار قد اتجهت إلى البورصة لمتابعة أداء السهم في أول أيام تداوله تحت اسم “سبوت” خاصة وأن الشركة اختارت طريقة غير تقليدية وغير مكلفة لطرح أسهمها للتداول حيث اتجهت إلى “التسجيل المباشر” للسهم في بورصة نيويورك للأوراق المالية وهو ما يعني عدم وجود اكتتاب مسبق على السهم ولا بنوك استثمار لإدارة عملية الطرح. ويرى الخبراء أن هذه الطريقة وإن كانت توفر نفقات الطرح فإنها تجعل السهم عرضة لتقلبات غير متوقعة مع بدء التداول عليه.

ويقدر الخبراء القيمة السوقية للشركة التي تدير موقع بث التسجيلات الموسيقية عبر الإنترنت بحوالي 20 مليار دولار، حيث أنها شركة رائدة عالميا في مجال بث الموسيقى عبر الإنترنت، لكنها ستواجه صعوبة من أجل التحول إلى شركة عامة رابحة.

ووفقا لسعر بدء تداول سهم الشركة فقد وصلت قيمتها السوقية إلى أقل قليلا من 30 مليار دولار.

وتعمل شركة “سبوتفاي “في 61 دولة وتقدم خدمات البث الموسيقي المجاني المعتمد على الإعلانات وكذلك البث المدفوع، حيث وصل عدد مشتري الخدمة المدفوعة إلى 71 مليون مشترك من بين حوالي 159 مليون مستخدم لموقع “سبوتفاي” منذ إطلاقه في 2006.

وبحسب البيانات الرسمية التي أصدرتها الشركة عندما قدمت طلبا لطرح أسهمها في البورصة في شباط الماضي، فقد بلغت إيراداتها خلال 2017 حوالي 4.1 مليار يورو (5 مليارات دولار) بزيادة نسبتها 39% تقريبا عن 2016.

في الوقت نفسه فإن زيادة إيرادات الشركة ترافق مع زيادة في الخسائر والتي بلغت العام الماضي 1.24 مليار يورو مقابل 539 مليون يورو في 2016.

وفي حركة غير تقليدية أيضا رفض مؤسسو الشركة دقات الجرس التقليدية في صالة تداول بورصة وول ستريت إيذانا ببدء تداول السهم.

 

الرابط المختصر
اقرأ ايضا