فنزويلا تسمح ببيع الدولار عبر البنوك الخاصة وشركات الصرافة

CairoBank

إعداد ـ حابي

خففت فنزويلا يوم السبت من فرض رقابة على العملة عمرها 15 عاما، وسمحت للبنوك الخاصة وشركات الصرافة ببيع الدولار.

ولكن شكك خبراء اقتصاد وفقا لما نقلته وكالة رويترز في أن يؤدى هذا الاجراء إلي تحسن اقتصادي.

وأشار الاقتصاديون إلى أن البنك المركزي لا يزال مسؤولاً عن تحديد سعر الصرف.

وقبل هذا الإجراء ، كانت الحكومة تبيع العملة الخضراء من خلال البنك المركزي فقط على الرغم من أن العديد من المعاملات كانت تتم بشكل روتيني في السوق السوداء.

وقال الخبير الاقتصادي أسدربال أوليفروس من شركة الاستشارات المحلية Econanalitica ردا على تعليقات مواقع التواصل الاجتماعي: “الضوابط قائمة لكن بصورة أكثر مرونة”.

وقال المشرع والخبير الاقتصادي خوسيه جويرا إن هذا الإجراء هو الأقوي الذى سلكته الحكومة لتخفيف الضوابط ، لكن الأمر سيتوقف على كيفية تنفيذه.

وقد وعد الرئيس نيكولاس مادورو خلال السنوات الخمس التي أمضاها في المنصب مراراً وتكراراً بإنشاء أنظمة قائمة على حرية السوق لتحسين الوصول إلى العملة الصعبة.

وتبيع الحكومة حاليًا الدولار مقابل 62 بوليفار ، بينما يبلغ سعر السوق السوداء حوالي 90.

وقد جعل هذا التفاوت في الماضي أنظمة العملات الأجنبية غير قابلة للتنفيذ لأنها تخلق حوافز لشراء الدولارات بسعر تفضيلي ، ثم إعادة بيعها بسرعة من خلال الربح في السوق السوداء ، مما يعني أن الدولارات التفضيلية تجف بسرعة.

ويقول مادورو إن حكومته ضحية “حرب اقتصادية” يقودها سياسيون معارضون بمساعدة الولايات المتحدة التي فرضت عقوبات مالية على فنزويلا.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا