ENB2021_900x90

براون: العالم يسير نائما باتجاه أزمة مالية جديدة

CairoBank

حابي

حذر رئيس الوزراء البريطاني الأسبق جوردون براون من أن العالم يقترب من السقوط إلى أزمة مالية أخرى بسبب فشل الحكومات في معالجة أسباب الانهيار المالي الكبير الذى حدث منذ عقد من الزمان.

كان براون زعيم بريطانيا عندما انهار بنك الاستثمار الأمريكي ليمان براذرز فى أسوأ أزمة مالية منذ الكساد الكبير.

وقال جوردون براون إن العالم بلا قيادة ، وأنه يدخل الآن مرحلة من الضعف، ويسير نائما نحو أزمة مالية أخري.

أضاف براون فى تصريحات لصحيفة الجارديان نقلتها رويترز: “إننا نائمون على أعتاب أزمة مستقبلية”. “يجب أن يكون هناك صحوة قاسية للتعامل مع المخاطر ، لكننا في عالم بلا قيادة”.

الاقتصاد فشل فى بناء نظام للإنذار المبكر ومراقبة التدفقات المالية

وقال براون إن الاقتصاد العالمي فشل في تطبيق نظام للإنذار المبكر ونظام لمراقبة التدفقات المالية بحيث يمكن تحديد أين يتم إقراض الأموال وبأي شروط.
أضاف: لقد تعاملنا مع الأشياء الصغيرة ولكن ليس الأشياء الكبيرة.

وشغل براون منصب رئيس الوزراء البريطاني في الفترة من 2007 إلى 2010.

عدم التعامل بقوة مع المخالفات جعل العديد من البنوك تتوقع أن يتم انقاذها مرة أخري

وقال براون إن العمل ضد المخالفات المالية لم يكن قويا بما فيه الكفاية وأن العديد من البنوك تتوقع أن يتم إنقاذها مرة أخرى في حالة حدوث أزمة مستقبلية.

الحكومات لم ترسل رسالة قوية للمصرفيين حتى يخافون من سلوكهم السئ

وأكد: “لم يتم زيادة العقوبات على سوء التصرف بشكل كافٍ”. “إن الخوف من أن المصرفيين سيُسجنون بسبب سلوكهم السيئ غير موجود. لم يتم إرسال رسالة قوية بما فيه الكفاية بأن الحكومة لن تنقذ المؤسسات”

وقال براون إن التعاون الدولي الذي ساعد في معالجة الأزمة المالية العالمية قبل عشر سنوات قد لا يكون موجودا اليوم لأن الدول أصبحت أكثر حمائية.

التعاون الذى عالج أزمة 2008 انتهي لأن الدول أصبحت أكثر حمائية.. وسنتقاسم اللوم بدلا من حل المشكلة

أضاف: “إن التعاون الذي شهدناه في عام 2008 لن يكون ممكناً في أزمة ما بعد 2018 سواء من حيث البنوك المركزية أو الحكومات التي تعمل معاً.

وقال “سنقوم بممارسة لتقاسم اللوم بدلا من حل المشكلة”.

الرابط المختصر