ENB2021_900x90

طارق مصطفي: فورد تتبنى سياسة استثمارية توسعية ومتفائلة بالتحسن التدريجي للسوق

سوق السيارات المصرية جاذبة للاستثمارات الخاصة ومرشحة لتحقيق طفرات

فريق حابي

أكد طارق مصطفى، مدير عام المبيعات والتسويق بشركة عبد اللطيف جميل «أوتو جميل» وكيل فورد في مصر، أن شركته تتبنى سياسة استثمارية توسعية بالسوق المصرية، وأنها مستمرة في تقديم طرازات جديدة خلال الفترة المقبلة.

وأضاف مصطفى أن «أوتو جميل» متفائلة بتحسن الوضع الاقتصادي المحلي خلال الفترة الأخيرة، خاصة بعد حل بعض الأزمات التي عانت منها سوق السيارات خلال العام الماضي وفي مقدمتها ندرة العملة الأجنبية وما ترتب عليها من ارتباك لحركة السوق.

ولفت مدير عام المبيعات والتسويق بشركة عبد اللطيف جميل «أوتو جميل» إلى أن السياسة التوسعية لشركته ساعدتها على تحقيق نمو في مبيعات العام الجاري نسبته حوالي 35%، أي بنسبة تعد الأقرب لمعدل النمو الذي سجلته السوق ككل خلال هذا العام، وبدعم من إطلاق السيارتين الإيكو سبورت فئة سيارات الدفع الرباعي متوسطة الحجم، والجيل الجديد من فورد سيستا الهاتش باك، إلى جانب السيارة الفوكس 1000 سي سي والتي تمثل 50% من مبيعات الشركة.

وتوقع مصطفى أن يساهم معرض أوتوماك فورميلا هذا العام في دفع حركة السوق بوتيرة أعلى من السنوات الماضية، بدعم من زيادة عدد الشركات المشاركة في هذه الدورة.

القطاع يحتاج لتعديل آليات عمل كل أطرافه.. وعلى الحكومة إعادة النظر في الضرائب والجمارك

وقال: «أعتقد أن جزءًا كبيرًا من آليات العمل في سوق السيارات المحلية تحتاج إلى التعديل والتطوير خلال الفترة المقبلة، وأقصد السوق بكل أطرافها بما فيها العملاء والشركات، ولكن فيما يتعلق بما يحتاجه القطاع من الحكومة والجهات المعنية، فأرى أن الجمارك والضرائب بحاجة لإعادة النظر ، خاصة مع استمرار الارتفاع النسبي في سعر العملة الأجنبية أمام الجنيه المصري والتي لا زالت أحد عوامل ارتفاع أسعار السيارات حتى الآن وهو ما ينعكس على وتيرة نمو المبيعات».

واستبعد مدير عام المبيعات والتسويق بشركة عبد اللطيف جميل «أوتو جميل» تأثر حركة العرض والطلب بسوق السيارات المحلية خلال الفترة المقبلة بالتعديلات الأخيرة على التعريفة الجمركية لبعض السيارات، لافتًا إلى أن هذه التعديلات استهدفت شريحة محدودة وغير منتشرة من السيارات المتوفرة بالسوق المصرية.

سوق السيارات المصرية جاذبة للاستثمارات الخاصة ومرشحة لتحقيق طفرات مع استمرار تحسن الوضع الاقتصادي

وأكد مصطفى أن قطاع السيارات بالسوق المصرية جاذب للاستثمارات الخاصة سواء المحلية أو الأجنبية، والدليل على ذلك استمرار استقبال السوق لتوكيلات وطرازات جديدة خلال الفترات الماضية، متوقعًا أن تزيد وتيرة تدفق الاستثمارات الجديدة خلال الفترة القادمة مع استمرار تحسن القدرة الشرائية للمستهلكين كنتيجة للتحسن في الوضع الاقتصادي وفقًا لعدد من تقارير المؤسسات الدولية الصادرة مؤخرًا.

توقعات بنمو مبيعات القطاع بما يتراوح بين 20 إلى 30% خلال العام المقبل

وتوقع مصطفى أن تسجل سوق السيارات المصرية نموًّا في مبيعات العام المقبل 2019 تتراوح نسبته ما بين 20 إلى 30%.

وقال: أتوقع أن يشهد العام المقبل بشكل أو بآخر ثباتًا في أسعار السيارات بالسوق المحلية، وأن ذلك سيكون لمراعاة التعافي التدريجي للقدرة الشرائية للمستهلكين، كان أن هناك مجموعة من الشركات قد تلجأ لتقديم أسعار ترويجية، فيما تظل الاحتمالية الأضعف هي اتجاه البعض لرفع الأسعار ولكنه أمر وارد .

وأضاف مدير عام المبيعات والتسويق بشركة عبد اللطيف جميل «أوتو جميل» وكيل فورد في مصر، أن شركته تعمل على تنويع استثماراتها في الأنشطة المكملة والمرتبطة بنشاطها الأساسي، مثل الخدمات التمويلية للعملاء، والتجارة في السيارات المستعملة أيضًا.

الرابط المختصر