الأسهم الأوروبية تسعى للتعافي وتعويض خسائر الجلسة السابقة

رويترز

تسعى أسهم أوروبا يوم الجمعة لتعويض خسائر تكبدتها خلال الجلسة السابقة التي شهدت عمليات بيع عالمية لكنها تفتقر إلى قوة الدفع من وول ستريت والأسواق الآسيوية لتحقيق ارتفاع كبير.

وبحلول الساعة 0814 بتوقيت جرينتش، ارتفع المؤشر ستوكس لمنطقة اليورو 0.9 بالمئة بعد أن انخفض 3.2 بالمئة خلال الاضطراب الذي شهدته جلسة يوم الخميس، والتي أطلقتها مخاوف بأن النزاع الأمريكي مع الصين قد يتفاقم إلى حرب تجارية شاملة.

ويركز المتعاملون على البيانات القادمة للوظائف الأمريكية المقرر صدورها في وقت لاحق من الجلسة وما إذا كانت ستلقي أي ضوء على متانة الاقتصاد والوتيرة التي سيرفع بها مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة.

وتصدر سهم مجموعة فريزينيوس الألمانية للرعاية الصحية قائمة الأسهم الخاسرة في المعاملات المبكرة منخفضا 10.5 بالمئة ومتجها صوب أسوأ أداء يومي منذ عام 2002.