PHC 728X90

تي موبايل وسبرنت تتوقعان أن يساعد وقف استخدام معدات هواوي على إتمام اندماج

رويترز

قالت مصادر إن شركتي تي موبايل وسبرنت كورب تعتقدان أن عرض مالكيهما الأجنبيين وقف استخدام معدات هواوي تكنولوجيز سيساعد في الحصول على موافقة الولايات المتحدة على صفقة اندماج بقيمة 26 مليار دولار.

ويعطي هذا إشارة على مدى ما ذهبت إليه واشنطن في سبيل إقصاء الشركة الصينية.

وشأنهما شأن جميع شركات الاتصالات اللاسلكية الأمريكية، لا تستخدم تي-موبايل وسبرنت معدات من إنتاج هواوي.

لكن الشركتين المالكتين لحصة الأغلبية فيهما، دويتشه تيليكوم الألمانية ومجموعة سوفت بنك اليابانية، تستخدمان بعض المعدات من إنتاج هواوي في الأسواق الخارجية.

وقالت مصادر على دراية بالصفقة بين تي موبايل وسبرنت، وهما ثالث ورابع أكبر شركات الاتصالات اللاسلكية الأمريكية، إن مسؤولين من الحكومة الأمريكية يضغطون على دويتشه تيليكوم للتوقف عن استخدام معدات هواوي.

أضافت المصادر أن الشركتين تعتقدان أن عليهما الالتزام بهذا الجانب قبل أن تسمح لهما لجنة أمن قومي أمريكية بالمضي قدما في صفقتهما.

وذكرت تقارير الأسبوع الماضي أن دويتشه تيليكوم وسوفت بنك تسعيان لاستبدال أكبر شركة لصناعة معدات الشبكات في العالم كبائع.

وتتوقع تي موبايل وسبرنت الآن أن توافق اللجنة، المسماة لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة، على صفقتهما هذا الأسبوع أو بحلول الأسبوع القادم.

غير أن المصادر حذرت من أن المفاوضات بين الشركتين والحكومة الأمريكية لم تختتم بعد، وأن أي اتفاق ما زال عرضة للفشل. وطلبت المصادر عدم الكشف عن هوياتها نظرا لسرية الموضوع.

وأحجمت سبرنت وتي موبايل ودويتشه تيليكوم وسوفت بنك ولجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة عن التعليق، بينما لم ترد هواوي على طلب للتعقيب.