PHC 728X90

البورصة تخسر 0.89% بضغط من مبيعات الأجانب

رنا ممدوح

ختمت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات نهاية الأسبوع على تراجع جماعي بضغط من القوى البيعية للمستثمرين الأجانب.

وانخفض المؤشر الرئيسي EGX30 بنسبة 0.89%، وأغلق عند مستوى 14991 نقطة.

وتراجع سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر الثلاثيني، بنسبة 1.78%، وأغلق عند مستوى 69.53 جنيه.

وانخفض كل من مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.52%، و0.5% على التوالي.

وتداولت أسهم 175 شركة خلال جلسة اليوم، ارتفع منها 31 سهما مقابل تراجع 109 في حين لم تتغير الأسعار السوقية لأسهم 35 شركة.

وبلغ إجمالي قيمة التداولات 1.240.366 مليار جنيه من خلال 28877 عملية.

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء، وسجلوا صافي بقيمة 119.562 مليون جنيه منها 100.389 مليون جنيه للأفراد و 19.172 مليون جنيه للمؤسسات.

وسيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين الأجانب محققين صافي بقيمة 141.737 مليون جنيه منها 139.654 مليون جنيه للمؤسسات و2.083 مليون جنيه للأفراد.

وسجلت تعاملات المستثمرين العرب صافي مشتريات بقيمة 22.175 مليون جنيه منها 15.449 مليون جنيه للمؤسسات و6.726 مليون جنيه للأفراد.

واستحوذت تعاملات المصريين على نسبة 51.87 % من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على 38.18% والعرب على 9.95% بعد استبعاد الصفقات.

وسيطرت المؤسسات على 54.28% من تعاملات اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 5.71 %.

وتصدر سهم المصرية الدولية للصناعات الدوائية ايبيكو قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 9.38%، تلاه سهم المصرية للأقمار الصناعية نايل سات بنسبة 5.99%، ثم سهم الإسكندرية للغزل والنسيج سبينالكس بنسبة 5.47%.

في حين تصدر سهم سبأ الدولية للأدوية والصناعات الكيماوية قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 7.61%، تلاه سهم مصر الجديدة للإسكان والتعمير بنسبة 4.74%، ثم سهم يونيفرسال لصناعة مواد التعبئة والتغليف والورق يونيباك بنسبة 4.06%.

من جانبه، قال عبد الحميد إمام، محلل مالي بشركة تايكون لتداول الأوراق المالية، إن سهم البنك التجاري الدولي واجه موجة من عمليات جني الأرباح دفعت المؤشر الرئيسي للتراجع نظرًا لاستحواذه على الوزن الأكبر منه.

وأوضح إمام أن بعض الأسهم التي سيعتمد عليها السوق بشكل أكبر خلال الفترة القادمة في تحسن السيولة وأبرزهم سهم مصر الجديدة للإسكان.

وتوقع استمرار موجة جني الأرباح على الأسهم القيادية حتى منتصف الأسبوع القادم ليبدأ السوق في تغيير مساره للأعلى.

وبدوره، أرجع سامح غريب، مدير إدارة التحليل الفني بشركة جذور لتداول الأوراق المالية، خسائر المؤشر الرئيسي بجلسة اليوم إلى كثافة القوى البيعية من قبل المؤسسات الأجنبية على الأسهم القيادية.

ورجح أن تتخذ البورصة اتجاها عرضيا خلال الفترة القادمة بين مستويات 14640-15300 نقطة.

وتوقع أن يختبر المؤشر الرئيسي بجلسة الأحد من الأسبوع القادم مستوى الدعم الاولى عند 14650 نقطة.

الرابط المختصر