PHC 728X90

التجاري الدولي يصعد بالمؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 0.85%

رنا ممدوح

أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية مرتفعا 0.85%، وأغلق عند مستوى 14770 نقطة؛ بدفع من سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن النسبي الأكبر، الذي قفز 1.37%، وأغلق عند مستوى 74.55 جنيه.

في حين تراجع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بصورة طفيفة بنسبة 0.04%، مقابل ارتفاع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.05%.

وبلغ إجمالي قيمة التداولات في ختام تعاملات اليوم 391.830 مليون جنيه على 169 شركة من خلال 12160 عملية.

وتراجعت الأسعار السوقية لأسهم 63 شركة مقابل ارتفاع 67 في حين لم تتغير أسعار 39.

وسيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين المصريين محققين صافي بقيمة 41.116 مليون جنيه منها 32.833 مليون جنيه للأفراد و8.283 مليون جنيه للمؤسسات.

واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء وسجلوا صافي بقيمة 41.714 مليون جنيه بدعم من المؤسسات التي حققت صافي مشتريات بقيمة 44.993 مليون جنيه مقابل 3.279 مليون جنيه صافي بيع من الأفراد.

وسجلت تعاملات المستثمرين العرب صافي مبيعات بقيمة 597.769 ألف جنيه بضغط من المؤسسات التي حققت صافي بيع بقيمة 5.912 مليون جنيه مقابل 5.314 مليون جنيه صافي شراء من الأفراد.

واستحوذت تعاملات المصريين على نسبة 57.68 % من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على 27.16 % والعرب على 15.16%؛ بعد استبعاد الصفقات.

وهيمنت المؤسسات على 59.49% من تعاملات جلسة اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 40.50%.

وتصدر سهم ليسيكو مصر قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 6.91%، تلاه سهم المنصورة للدواجن بنسبة 6.08%، ثم سهم ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية بنسبة 5.07%.

في حين تصدر سهم الوطنية للإسكان للنقابات المهنية قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 9.04%، تلاه سهم اسيوط الاسلامية الوطنية للتجارة والتنمية بنسبة 8.17%.

وقال عادل عبد الفتاح، رئيس شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، إن ظهور قوى شرائية على سهم البنك التجاري الدولي دفع السوق لإغلاق تعاملاتها على ارتفاع بعد جلسات متتالية من الهبوط.

وأشار إلى أن استمرار ضعف إجمالي التداولات يأتي نظرًا لموسم الإجازات، المقرر أن يبدأ غدًا الخميس.

وأكد عبد الفتاح أن التحسن يعود إلى إجمالي التداولات في حالة الإعلان عن الأحداث الجوهرية التي يتعطش لها السوق، وهي صفقة جلوبال تيلكوم والطروحات الأولية للشركات الحكومية.

وحدد رئيس شركة ثمار لتداول الأوراق المالية، المستويات التي يتحرك خلالها المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية، وهي: 14650- 15000 نقطة.

ومن جانبه، أرجع أحمد مرتضي، خبير أسواق المال، استجابة المؤشر الرئيسي للتحرك الإيجابي من التجاري الدولي إلى تراجع حدة القوى البيعية على الأسهم القيادية وزيادة الشرائية.

ورجح أن تحتفظ البورصة بتحركها العرضي إلى أن تظهر أحداث جوهرية تبث من الإيجابية لدى المستثمرين.

وحدد المستويات التي يتحرك خلالها المؤشر الرئيسي وهي 14550-15000 نقطة.