PHC 728X90

المركزي التركي يبقي على أسعار الفائدة دون تغيير

رويترز

أبقى البنك المركزي التركي يوم الخميس على أسعار الفائدة دون تغيير كما كان متوقعا، لكنه تخلى عن إشارة سابقة لاحتمال تشديد السياسة النقدية إذا اقتضت الضرورة لمواجهة التضخم، في تحول ينطوي على ميل إلى التيسير النقدي أثر سلبا على الليرة.

وأجرى المركزي التركي مجموعة من التعديلات على بيان سياسته النقدية تشمل الإشارة إلى ارتفاع أسعار الأغذية، وأكد أنه سيُبقي على موقف يميل إلى التشديد النقدي حتى يطرأ تحسن مهم على التضخم الذي ما زال مرتفعا.

لكن محللين يقولون إن البنك لم يكرر نصا من مارس آذار قال فيه ”إذا اقتضت الضرورة، سيكون هناك المزيد من تشديد السياسة النقدية“.

وبدلا من ذلك، قال البنك المركزي يوم الخميس ”سنراقب العوامل التي تؤثر على التضخم عن كثب وسنحدد موقف السياسة النقدية لإبقاء التضخم متماشيا مع المسار المستهدف“.

وجرى تداول الليرة عند 5.9 ليرة مقابل الدولار قبل إعلان قرار المركزي مباشرة ثم تراجعت إلى 5.9620 ليرة بعد إعلان القرار وهو أقل مستوى تداول لها خلال التعاملات منذ يوم 12 أكتوبر.

وبحلول الساعة 1118 بتوقيت جرينتش تعافت قليلا لتسجل 5.94 ليرة مقابل الدولار.

وأبقى المركزي على سعر إعادة الشراء (ريبو) لأجل أسبوع عند 24 بالمئة، بعدما رفعه 11.25 نقطة مئوية العام الماضي.

وفي استطلاع أجرته رويترز شمل 16 خبيرا اقتصاديا، قال المشاركون جميعا إنهم يتوقعون الإبقاء على أسعر الفائدة دون تغيير.

وانخفض التضخم من ذروته في 15 عاما عند 25.24 بالمئة في أكتوبر على الرغم من أنه عاود الارتفاع مجددا في الشهور الأخيرة، وسجل 19.71 بالمئة في مارس.

وكرر البنك المركزي التركي القول بأن ضعف الطلب أدى إلى ”بعض التحسن“ في التضخم.