PHC 728X90

أخطاء يقع فيها المستثمرون

بقلم صالح ناصر رئيس قسم التحليل الفني في بايونيرز

اتجه الكثير من المستثمرين خلال الفترة الأخيرة إلى شراء الأسهم التي هبطت هبوطًا كبيرًا حيث إن هذا الهبوط أدى بهذه الأسهم إلى أسعار سحيقة ولا يمكن أن يكون هناك أسوأ من ذلك أو كما يقولون ”الأسعار حتروح فين تاني“.

وكما نعلم فالكثير من الأسهم هبطت إلى مستويات لم يكن يتخيلها أكثر الناس تشاؤمًا والكثير من هذه الأسهم كسرت مستوياتها التاريخية لأسفل مما أدى إلى خسائر فادحة للمستثمرين.

الحقيقة أن المشكلة تكمن في الفهم الخاطئ لدى الكثير من المستثمرين حيث إنهم يقومون بشراء الأسهم التي هبطت هبوطًا كبيرًا فهذه الأسهم -من وجهة نظرهم- وصلت لمستويات يجب أن تصعد من عندها، وما يحدث واقعيًّا أن هذه الأسهم (ورغم هبوطها الكبير) ومع أي هبوط للسوق تكمل هبوطها وبشكل أعنف بكثير من باقي الأسهم في السوق.

فقد رأينا مدينة نصر وبرغم الأسعار الدنيا التي وصل لها لم يقف السهم عند أي حدود وأكمل الهبوط الكبير. ورأينا أيضًا العربية للاستثمارات وأوراسكوم للاستثمارات والكثير من الأسهم الأخرى التي لم يقف نزيف أسعارها حتى عندما هبطت هبوطًا كبيرًا.

على الجانب الأخر نرى الأسهم التي تماسكت عند أسعار عالية نسبيًّا لم يحدث لها هذا النزيف. فالتجاري الدولي وطلعت مصطفى والقاهرة للاستثمارات وأسهم أخرى لم تهبط كثيرًا مع السوق.

وهذا يأخذنا إلى نظرية بالغة الخطورة، فأكثر الأسهم تدهورًا هي التي ستتدهور أكثر وأكثر. وأكثر الأسهم تماسكًا هي الأسهم التي غالبًا ما ستتماسك في المستقبل.

ومن ضمن الأخطاء الأخرى المرتبطة بهذا الخطأ هو شراء الأسهم المرتبطة، بمعنى آخر عندما يصعد سهم بقوة كبيرة يقوم المستثمرون بشراء سهم آخر مرتبط ارتباطًا طرديًّا بهذا السهم حيث يتوقعون أنه سيصعد أيضًا، فمثلًا عندما كان سهم بورتو يصعد بقوة قام الكثير من المستثمرين بالنظر إلى سهم عامر.

ومن ضمن الأمثلة الأخرى الصعود الكبير لشركة الأصول وارتباط العربية للأقطان بهذا السهم فبالتالي قيام المستثمرين بشراء العربية للأقطان، وهذا الأسلوب غالبًا ما باء بالفشل حيث ظلت الأسهم الصاعدة كما هي والتي لم تصعد ”فضلت محلك سر“.

فنصيحتنا للمستثمرين وخاصة الصغار منهم أن ينصب تركيزهم أكثر على الأسهم الأقوى أداءً وليس على الأسهم التي هبطت هبوطًا كبيرًا. ونصيحتنا الأخرى هي عدم استخدام أسلوب الأسهم المرتبطة حيث إن الأسهم الأقوي أداءً تظل قوية في أدائها.

الرابط المختصر : hapijournal.com/?p=37023