PHC 728X90

العب العب العب


Warning: A non-numeric value encountered in D:\home\site\wwwroot\wp-content\themes\publisher\includes\func-review-rating.php on line 212

Warning: A non-numeric value encountered in D:\home\site\wwwroot\wp-content\themes\publisher\includes\func-review-rating.php on line 213

د. ماهر عشم رئيس شركة كومتريكس للتجارة الإلكترونية

مائة وثمانية وثلاثون مليار جنيه كان حجم إيرادات الألعاب الإلكترونية (ألعاب الفيديو) في عام 2018 بنسبة نمو قدرها 13.3 بالمائة عن عام 2017. تصدرت الصين تلك الإيرادات بحوالي ثمانية وثلاثين مليار دولار تلتها الولايات المتحدة بثلاثين مليار دولار ثم اليابان فكوريا الجنوبية. واحد وخمسون بالمائة من تلك الإيرادات جاءت من ألعاب عبر التليفون المحمول.

أنققت مصر على الألعاب 282 مليون دولار في عام 2019 حصدتها تلك الشركات. مصر في المركز الواحد والأربعين على مستوى العالم في الإيرادات من ألعاب الفيديو. استوقفتني بشدة تلك الأرقام المنشورة في إنفوجراف من إيكونومي بلاس ومقال في نيوزوو.

وأنا أطلع على تلك الإحصاءات توالت الخواطر والأفكار. كنت قد قرأت خبرًا من زمن ليس ببعيد عن اكتشاف جديد لمقبرة من عصر الفراعنة بمصر وكان الجديد بذلك الاكتشاف هو الاشتباه باكتشاف جبن عمره آلاف السنين.

وتوالت التعليقات عبر دول العالم عن الاهتمام بمغامرة تذوق هذا الجبن مع العلم بالمخاطر الناتجة عن تلك المغامرة والتي قد تؤدي للوفاة. هناك عشرات القصص المشابهة لاكتشافات فرعونية يقابلها اهتمام عالمي يعبر عن حب المغامرة والاستطلاع في فضاء الحضارة المصرية القديمة المثير للشغف.

ولا يخفى على أحد كم الكتب التي كتبت في لعنة الفراعنة والأفلام العالمية التي ألهمتها تلك القصص من إثارة وشغف وتاريخ به الكثير من الأساطير والرومانسية ومنها سلسلة أفلام المومياء وعدة أفلام عن ملكتنا الجميلة كليوباترا إلى آخره من أفلام تحكي عن تلك الحقبة.

بمصر مبرمجون على مستوى رفيع وفي مصر عدة شركات تقوم بصناعة البرمجيات لشركات عالمية وبسياراتنا برامج كتبت بعقول وأيدي المصريين ولكن لا أعلم لم ليس لنا وجود متقدم في أسواق ألعاب الفيديو طالما أنها بتلك الأحجام ومعدلات النمو المرتفعة.

لدينا مادة تاريخية يمكن أن نستند إليها ونستمد منها الأفكار ومواقع ومعابد يمكن أن تكون افتراضيًّا مسرحًا وموقعًا خصبًا لخيال ألعاب الفيديو وعشاقها ولم تخلُ مصر من المبدعين القادرين على تأليف تلك الألعاب والمبرمجين الذين يمكن أن ينفذوها.

ألعاب الفيديو يمكن أن تكون الدعاية الأهم للسياحة بين الشباب للمواقع الأثرية التي تحظى باهتمام الأكبر سنًّا إذ يهتم الشباب أكثر بالسياحة الشاطئية فقط بالإضافة إلى إمكانية كونها مصدرًا مهمًّا للدخل القومي فمن سنتين تقريبًا رأينا إنتاج أغنية ديسباسيتو والتي كان لها تأثير واضح على الدخل القومي بإحدى دول أمريكا اللاتينية وهي دولة بورتوريكو.

أعتقد أن ما ينقص تلك الصناعة هو وجود شركات جريئة تنتج تلك الألعاب وتخوض تلك المخاطرة من تكلفة التأليف والبرمجة والأهم من كل ذلك رصد الميزانية المطلوبة للدعاية واستراتيجية التسويق والتي في اعتقادي تحتاج إلى تدخل الدولة في دعمها.

يمكن لهيئة تنمية البرمجيات التابعة لوزارة الاتصالات والتي لها تاريخ مشرف في برنامج دعم الصادرات من البرمجيات وأنا شخصيًّا شاهد على ذلك أن تقوم بذلك الدور.

لدينا بالمحافظات مناطق تكنولوجية ذكية غير مستغلة الاستغلال الأمثل ومبرمجات غالبًا لن يتركوا الأقاليم كالشباب إلى القاهرة بحثًا عن الفرص الأمثل وهن من خريجات كليات الهندسة بتلك المحافظات ومنهن كفاءات تكلفتها أقل بكثير من تكلفة من هم في القاهرة.

لذا فمقالي هو دعوة لهيئة تنمية صناعة البرمجيات لدعم الشركات التي قد ترى فيها الهيئة الإمكانية والموهبة لإنتاج تلك الألعاب. دعوة لاستقطاب الأفكار والخيال عن طريق مسابقة لكتابة سيناريوهات لألعاب لها علاقة بالفراعنة وحضارتهم والشغف والإثارة المصاحبة لها وتنفيذها عبر تلك الشركات باستخدام المناطق الذكية بإحدى المحافظات وخريجات كلية الهندسة بتلك المحافظة.

وأخيرًا الترويج لها بنفس الأسلوب والميزانية التي تروج بها كبرى شركات الألعاب إنتاجها. إن نجحت تكون سابقة لتوالي كثيرة تصب في إجمالي الناتج المحلي وتزيد الصادرات والدخل من العملة الصعبة وتكون خير سفير للدعاية للمواقع الأثرية التي تحظى بها مصر وأخيرًا رابط بين الماضي ذي الحضارة العريقة والقصص المشوقة والمستقبل ذي الخيال الخصب.

 

 



الرابط المختصر :