ENB2021_900x90

البنك الأهلي يستهدف زيادة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى 85 مليار جنيه

يحيى أبو الفتوح: البنك ضخ 500 مليون جنيه لصالح مصانع وورش شق الثعبان

CairoBank

أمنية إبراهيم

قال يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري، إن استراتيجية مصرفه للعام المالي الجديد، وضعت عدة أولويات ترتكز عليها يأتي في مقدمتها تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، يليها نشاط التجزئة المصرفية، مع استكمال خطط التوسع في تقديم الخدمات المصرفية الإلكترونية.

وكشف أبو الفتوح، في تصريحات خاصة لجريدة “حابي” عن استهداف بنكه الوصول بمحفظة تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة لحوالي 80 إلى 85 مليار جنيه بنهاية يونيو المقبل، على أن ترتفع إلى 100 مليار جنيه بنهاية 2020.

وأضاف أن البنك الأهلي يبحث بصفة مستمرة الدخول في اتفاقيات جديدة من شأنها إتاحة فرص لتمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، لافتًا إلى أن البنك ضخ تمويلات بقيمة 500 مليون جنيه لصالح ورش ومصانع منطقة شق الثعبان، حتى الآن.

وعلى صعيد التجزئة المصرفية أكد أبو الفتوح، أن البنك الأهلي يولي اهتمامًا كبيرًا بتطوير المنتجات والخدمات الموجهة للأفراد، مشيرًا إلى أن البنك حقق معدلات نمو تفوق المستهدف في العام المالي 2018/2019 حيث وصلت محفظة القطاع إلى 72 مليار جنيه، ويتطلع للاستمرار في زيادتها للوصول بها إلى 100 مليار جنيه.

وأكد نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي، استمرار مصرفه في التوسع في افتتاح الفروع الإلكترونية لمواكبة توجهات الدولة والبنك المركزي، للتحول لمجتمع أقل اعتمادًا على تداول أوراق النقد، كاشفًا عن خطة البنك لزيادة الفروع الرقمية التي لاقت إقبالًا كبيرًا، إلى 20 فرعًا بنهاية العام المالي 2019/2020، ترتفع إلى 75 فرعًا في غضون 3 سنوات.

ويمتلك البنك الأهلي المصري حاليًا 4 أفرع إلكترونية تم افتتاحها قبل شهور قليلة، مما يعني أنه يعتزم افتاح نحو 16 فرعًا جديدًا خلال العام المالي الجاري.
وقال أبو الفتوح، إن بنكه يتأهب لطرح خدمة تطبيق الهاتف المحمول Mobile App في غضون شهر، في إطار خطته الرامية لتوسيع نطاق الخدمات المصرفية الرقمية وتيسير استخدامها ووصولها لأكبر قدر من العملاء.

الرابط المختصر