PHC 728X90

أسعار النفط ترتفع بعد تدمير سفينة تابعة للبحرية الأمريكية طائرة مسيرة إيرانية

رويترز

ارتفعت أسعار النفط يوم الجمعة في الوقت الذي تحتدم فيه التوترات في الشرق الأوسط بعد أن دمرت سفينة تابعة للبحرية الأمريكية طائرة مسيرة إيرانية في مضيق هرمز.

وما زالت أسعار النفط القياسية تتجه صوب تكبد أكبر انخفاض أسبوعي في سبعة أسابيع، بعد أن تراجعت بشدة في وقت سابق من الأسبوع بفعل آمال بشأن انحسار التوترات في الشرق الأوسط وكذلك مخاوف بشان الطلب وتبدد أثر عاصفة أمريكية.

وبحلول الساعة 0642 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 81 سنتا أو 1.3 بالمئة إلى 62.74 دولار للبرميل، بعد أن صعدت إلى 63.32 دولار. وهبط برنت 2.7 بالمئة أمس الخميس متراجعا للجلسة الرابعة على التوالي ومتجها صوب تكبد انخفاض أسبوعي بنسبة تزيد عن ستة بالمئة تقريبا.

وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 59 سنتا أو 1.1 بالمئة إلى 55.89 دولار للبرميل، بعد أن لامست 56.36 دولار.

وأغلقت عقود الخام الأمريكي أمس الخميس منخفضة 2.6 بالمئة في الجلسة السابقة، وتتجه صوب تكبد انخفاض أسبوعي بنسبة تزيد عن ستة بالمئة.

وقال ستيفن إينس لدى فانجارد ماركتس إن المؤشرات على أن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيخفض أسعار الفائدة بقوة لدعم الاقتصاد كانت أيضا من بين العوامل التي تقف وراء مكاسب الخام يوم الجمعة.

وقالت الولايات المتحدة أمس الخميس إن سفينة تابعة للبحرية الأمريكية دمرت طائرة مسيرة إيرانية في مضيق هرمز بعد أن هددت الطائرة السفينة، لكن إيران قالت إنها لا تملك معلومات بشأن خسارة طائرة مسيرة.

لكن توقعات النفط في الأجل الطويل تزداد سلبية.

وقال فاتح بيرول المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية أمس الخميس إن الوكالة خفضت توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2019 إلى 1.1 مليون برميل يوميا من 1.2 مليون برميل يوميا في السابق بسبب تباطؤ الاقتصاد العالمي في ظل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وقال بيرول لرويترز إن الوكالة قد تخفض التوقعات مجددا إذا اعترى الاقتصاد العالمي، وخصوصا الصين، المزيد من الضعف.