PHC 728X90

تطور رصيد الاحتياطي الأجنبي منذ تعويم الجنيه

أمنية إبراهيم

صعدت أرصدة صافي الاحتياطي من النقد الأجنبي بأكثر من الضعف منذ تعويم الجنيه في الثالث من نوفمبر عام 2016، وارتفعت بحوالي 25.876 مليار دولار على مدار 33 شهراً، لتصل إلى 44.917 مليار دولار بنهاية شهر يوليو الماضي.

واتخذ الاحتياطي الأجنبي مسارا صاعدا بوتيرة سريعة تزامنا مع تطبيق مصر برنامجها للإصلاح الاقتصادي، واتباع سلسلة إجراءات لإصلاح السياسة المالية والنقدية ومنها تحرير سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية.

وحصلت مصر على قرض بقيمة 12 مليار دولار بموجب اتفاقية التسهيل الممدد مع صندوق النقد الدولي، إلى جانب حزمة تمويلية عبر الاتفاقيات الثنائية، خلال الثلاث سنوات الماضية.

19.041 مليار دولار رصيد الاحتياطي الأجنبي قبل التعويم

وبلغ رصيد مصر من الاحتياطي الأجنبي قبل التعويم، 19.041 مليار دولار في أكتوبر 2016، ارتفع إلى 24.265 مليار دولار في ديسمبر 2016، ثم 31.305 مليار جنيه في يونيو 2017، و37.020 مليار دولار في ديسمبر 2017.

عام 2017 يستحوذ على 49.3% من إجمالي الزيادة

وبلغت قيمة الزيادة في رصيد الاحتياطي الأجنبي خلال عام 2017 وحده نحو 12.755 مليار دولار، تشكل نسبة 49.3% من إجمالي الزيادة في الاحتياطي منذ تعويم الجنيه.

وواصل الاحتياطي الأجنبي مساره الصاعد ليقفز إلى 44.259 مليار دولار في يونيو 2018، فيما تراجع في ديسمبر من ذات العام إلى 42.551 مليار دولار، ليعاود بعد ذلك الارتفاع مرة أخري ويسجل 44.352 مليار دولار في يونيو 2019، ثم 44.917 مليار دولار في يوليو الماضي وفقا لآخر بيانات معلنة من البنك المركزي المصري.

الرابط المختصر