PHC 728X90

المؤشر الرئيسي للبورصة يرتفع 0.86% وسط تداولات مليارية

رنا ممدوح

أغلقت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات اليوم الثلاثاء، في المنطقة الخضراء؛ بدعم من مشتريات المصريين.

وارتفع المؤشر الرئيسي EGX30 بنسبة 0.86%، ليتداول عند مستوى 14428 نقطة.

وصعد سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن الأكبر بالمؤشر الثلاثيني، بنسبة 0.15% ليتداول عند مستوى 75.89 جنيها.

وصعد كل من مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.91%، و0.94% على الترتيب.

وسجلت أحجام التداولات 1.051.944 مليار جنيه على 172 شركة من خلال 26710 عملية.

وتراجعت الأسعار السوقية لأسهم 34 شركة مقابل ارتفاع 102 في حين لم تتغير أسعار 36.

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء محققين صافي بقيمة 142.470 مليون جنيه منها 85.413 مليون جنيه للمؤسسات و57.057 مليون جنيه للأفراد.

في حين سيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين العرب وسجلوا صافي بقيمة 122.492 مليون جنيه منها 108.421 مليون جنيه للمؤسسات و10.070 ملايين جنيه للأفراد.

وسجلت تعاملات المستثمرين الأجانب صافي مبيعات بقيمة 19.978 مليون جنيه بدفع من المؤسسات التي حققت صافي بيع بقيمة 20.973 مليون جنيه مقابل 995.291 ألف جنيه صافي شراء من الأفراد.

واستحوذ المصريون على 67.17% من إجمالي تعاملات اليوم، بينما استحوذ الأجانب على 20.96% والعرب على 11.87% بعد استبعاد الصفقات.

وسيطرت المؤسسات على 43.14% من تعاملات جلسة اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 56.85%.

وتصدر سهم سبأ الدولية للأدوية والصناعات الكيماوية قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 9.03%، تلاه سهم بنك الكويت الوطني مصر بنسبة 8.91%، ثم سهم المصرية للمنتجعات السياحية بنسبة 8.40%.

في حين تصدر سهم مصر للفنادق قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 7.66%، تلاه سهم الدلتا للتأمين بنسبة 4.43%، ثم سهم المصرية للدواجن بنسبة 3.74%.

وقال هشام حسن، مدير إدارة الاستثمار بشركة رويال لتداول الأوراق المالية، إن هناك عاملين دعما تحسن السوق منذ بداية شهر أغسطس حتى الآن، وهما: طرح شركة فوري وتنفيذ صفقة جلوبال، بما ساهم في ضخ دماء جديدة للسوق المصرية.

وأشار إلى أن التوقعات الإيجابية بشأن انخفاض سعر الفائدة، والتي من المقرر أن يناقشه البنك المركزي المصري بجلسته يوم الخميس 22 أغسطس ساهمت في ارتفاع القوى الشرائية للمستثمرين المصريين خلال جلسات الأسبوع الحالي.

وقال إن المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية يستهدف اختراق مستوى 14500 نقطة على المدى القصير.

وفيما يخص مستوى السبعيني، قال مدير إدارة الاستثمار إنه تغيير اتجاهه إلى صاعد يدل على توزيع السيولة في السوق.

الرابط المختصر