PHC 728X90

استراتيجية بنك القاهرة تضع التحول الرقمي على رأس أولوياتها لتعزيز الشمول المالي

طارق فايد: 160 ألف عدد مستخدمي المحافظ الإلكترونية و11.5% نسبة الحسابات المفعلة

أمنية إبراهيم

قال طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، إن التوسع في تقديم الخدمات الرقمية يقع ضمن أولويات استراتيجية البنك الخمسية التي وضعها مجلس الإدارة فور توليه المسؤولية.

وأكد فايد، أن بنك القاهرة نجح في تقديم عدد من المنتجات المالية والخدمات المصرفية المتنوعة التي شهدت مزيدًا من التحول الرقمي، ومن ضمنها تطوير خدمات المحفظة الإلكترونية، والتي يسعى البنك لتحقيق التكامل فيها بعد حصوله على رخصة قبول الدفع عبر تقنية QR Code من قبل البنك المركزي.

وأوضح فايد، أن مصرفه أعد خطة متكاملة لربط قبول المدفوعات عبر QR Code بمحفظة الهاتف المحمول وزيادة نقاط قبول الدفع، وقام بتقديمها للبنك المركزي، وهو ما يعزز ويساهم بشكل فعال في تحقيق الشمول المالي والتحول للمدفوعات عبر الهاتف المحمول.

ولفت رئيس بنك القاهرة، إلى أن أداة الدفع السريع QR Code ستلقى انتشارًا واسعًا لدى شبكة التجار، نظرًا لانخفاض تكلفتها عن ماكينات نقاط البيع POS، علاوة على سهولة وسرعة استخدامها بالنسبة للعملاء.

250 ألف قاعدة عملاء متناهي الصغر

وأشار فايد، إلى أن استراتيجية البنك، تركز على عدة محاور رئيسية، من بينها التوسع في تمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والخدمات الرقمية، والتمويل متناهي الصغر، وأن البنك يخطط للاستفادة من كبر قاعدة عملائه في قطاع متناهي الصغر والبالغة حوالي 250 ألف عميل في تعزيز الدفع الإلكتروني، عبر إتاحة خدمات QR Code للعملاء من محفظة الهاتف “القاهرة كاش”.

واستطرد فايد، أن البنك أطلق خدمة الإنترنت البنكي للأفراد خلال الربع الثاني من العام الحالي، ويعتزم إطلاق الخدمة قريبًا لصالح الشركات، إضافة إلى تدشين الموبايل البنكي، بهدف تلبية مختلف احتياجات العملاء.

فيما قال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي، إن بنك القاهرة نجح في إصدار أكثر من 160 ألف بطاقة ميزة حتى منتصف العام الجاري موزعة بين بطاقات الخصم المباشر والمدفوعة مسبقًا، ويستهدف الوصول بعدد بطاقات المدفوعات الوطنية لحوالي 400 إلى 500 ألف بطاقة بنهاية العام الجاري، في إطار حرص البنك على الإسهام بفاعلية في تحقيق وترسيخ الشمول المالي.

وأكد فايد، أن بنك القاهرة يركز على زيادة عدد مستخدمي المحافظ الإلكترونية والدفع عبر المحمول، في ضوء توجهات البنك المركزي لتعزيز نظم المدفوعات الرقمية وتقليل الاعتماد على تداول أوراق النقد، مشيرًا إلى أن البنك نجح في زيادة عدد المحافظ إلى 160 ألف محفظة، كما تمكن من زيادة نسبة تفعيل المحافظ إلى 11.5% وهي أعلى من المحددات التي وضعها البنك المركزي والبالغة 10%.

وتابع فايد :”تطور عدد المحافظ الإلكترونية بالبنك ونسبة المحافظ الفعالة التي يتم اسخدامها والاعتماد عليها بشكل دوري، يعكس نجاح رؤية وخطة تطوير الخدمات المقدمة، ويحفز على مزيد من التحسين والتطوير خلال الفترة المقبلة”.

كما نوه رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، إلى اعتزام مصرفه تدشين أول فروعه للخدمة الرقمية قبل نهاية عام 2019، وأضاف أن مصرفه يركز أيضًا على بناء بنية تحتية تكنولوجية قوية حيث تم التعاقد من واحدة من أكبر الشركات العالمية لتطوير النظام الآلي الأساسى للبنك Core Banking System، والمخطط الانتهاء منها نهاية عام 2021، وهو الأمر الذي يلبي طموحات وتطلعات بنك القاهرة للتوسع في الخدمات المصرفية الرقمية.

فيما قال فايد، إن مصرفه حقق معدلات نمو جيدة في محفظة قروض المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلال النصف الأول من العام الجاري، وبلغت نسبة تمويل القطاع إلى إجمالي محفظة القروض إلى 16%، مؤكدًا استمرار البنك في التوسع في ضخ التمويل لقطاع SMEs لتحقيق مستهدفاته للوصول إلى نسبة 20% قبل نهاية 2019.

الرابط المختصر