PHC 728X90

البورصة المصرية تغلق على ارتفاع بنسبة 0.39%

محللان: السوق ينتظر محفز للاستقرار أعلى 15000 نقطة والتوقعات تتجه نحو أسعار الفائدة

رنا ممدوح

أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية تعاملات اليوم الأربعاء على ارتفاع بنسبة 0.39%، متداولاً عند مستوى 15014 نقطة.

جاء ذلك بدعم من القوى الشرائية للمستثمرين العرب والأجانب بجانب ارتفاع سهم البنك التجاري الدولي صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر الثلاثيني بنسبة 0.38%، وأغلق عند مستوى 81.27 جنيه.

وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة هامشيًا بنسبة 0.01%، مقابل تراجع مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.05%.

وسجلت أحجام التداولات 732.921 مليون جنيه على 176 شركة من خلال 19754 عملية.

وارتفعت الأسعار السوقية لأسهم 78 شركة مقابل تراجع 63 في حين لم تتغير أسعار 35.

واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء محققين صافي بقيمة 11.022 مليون جنيه بدعم من المؤسسات التي سجلت صافي مشتريات بقيمة 11.545 مليون جنيه مقابل 523.305 ألف جنيه صافي بيع من الأفراد.

وسجلت تعاملات المستثمرين العرب صافي مشتريات بقيمة 31.116 مليون جنيه بدفع من المؤسسات التي حققت صافي شراء بقيمة 49.175 مليون جنيه مقابل 18.059 مليون جنيه صافي بيع من الأفراد.

في حين اتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو الشراء محققين صافي بقيمة 42.138 مليون جنيه بضغط من الأفراد التي حققت صافي مبيعات بقيمة 52.506 مليون جنيه مقابل 10.367 مليون جنيه صافي شراء من المؤسسات.

واستحوذت تعاملات المصريين على نسبة 61.84 % من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على27.62 %والعرب على10.54% ، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وهيمنت المؤسسات على 46.16% من تعاملات البورصة خلال جلسة اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 53.83%.

وتصدر سهم العامة لاستصلاح الأراضي والتنمية والتعمير قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 9.97%، تلاه سهم وادي كوم امبو لاستصلاح الأراضي بنسبة 8.03%، ثم سهم جهينة للصناعات الغذائية بنسبة 7.44%.

في حين تصدر سهم العربية لمنتجات الآلبان آراب ديري قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 9.81%، تلاه سهم ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية بنسبة 3.85%، ثم سهم الشرقية الوطنية للأمن الغذائي بنسبة 3.21%.

وقال محمد إسماعيل مدير إدارة التحليل الفني بشركة فيصل لتداول الأوراق المالية، إن تحسن السيولة دفع السوق لاختراق مستوى المقاومة الثانوي عند 15000 نقطة بختام جلسة اليوم.

وأفاد إسماعيل أنه في حالة استقرار المؤشر الرئيسي للبورصة أعلى هذا المستوى سوف يدفع المؤشر إلى مزيد من الارتفاع على المدى القريب نحو منطقة المقاومة الرئيسية 15.300 نقطة.

وذكر أن تناوب السيوله بين القطاعات المختلفة خلال التحرك العرضي الحالي، واتجاهها نحو الأسهم المتوسطة مما يحسن المناخ العام لدى المستثمرين.

وتابع:” ستظل الرؤية الايجابية قائمة طالما نتداول اعلى مستوى الدعم 14.800 نقطة”.

وفي ذات السياق توقع عبد الحميد إمام محلل مالي بشركة تايكون لتداول الأوراق المالية أن يسير السوق في نطاق عرضي مائل للصعود لحين ظهور محفز إلى الأضواء من شأنه توجيه سيولة جديدة للبورصة.

ورجح أن يستمر الاتجاه العرضي خلال الربع الرابع إلا في حالة اتخاذ قرار بخفض أسعار الفائدة مجددًا.

الرابط المختصر