ENB2021_900x90

التجاري الدولي يقود البورصة للارتفاع 0.64%

محللان يتوقعان استمرار الأداء الإيجابي خلال جلسات الأسبوع المقبل

CairoBank

رنا ممدوح

أغلق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية تعاملات اليوم، الخميس، على مرتفعا 0.64%، ليتداول عند مستوى 15110 نقطة؛ بدعم من القوى الشرائية للمؤسسات الأجنبية.

كما قفز سهم البنك التجاري الدولي، صاحب الوزن النسبي الأكبر بالمؤشر الثلاثيني، بنسبة 1.12%، وأغلق عند مستوى 82.18 جنيه.

في حين تراجع كل من مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 ومؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 0.03%، و0.03% على الترتيب.

وسجلت أحجام التداولات 838.820 مليون جنيه على 172 شركة من خلال 20567 عملية.

وتراجعت الأسعار السوقية لأسهم 57 شركة مقابل ارتفاع 74 في حين لم تتغير أسعار 41.

واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء محققين صافي بقيمة 58.807 مليون جنيه بدعم من المؤسسات التي سجلت صافي مشتريات بقيمة 59.139 مليون جنيه مقابل 332.057 ألف جنيه صافي بيع من الأفراد.

في حين سيطر الاتجاه البيعي على تعاملات المستثمرين المصريين وسجلوا صافي بقيمة 57.756 مليون جنيه منها 38.745 مليون جنيه للأفراد و19.011 مليون جنيه للمؤسسات.

وسجلت تعاملات المستثمرين العرب صافي مبيعات بقيمة 1.050 مليون جنيه بدفع من الأفراد التي حققت صافي بيع بقيمة 26.462 مليون جنيه مقابل 25.411 مليون جنيه صافي شراء من المؤسسات.

واستحوذت تعاملات المصريين على نسبة 57.88 % من إجمالي تعاملات البورصة، بينما استحوذ الأجانب على29.47 %والعرب على12.64% ، وذلك بعد استبعاد الصفقات.

وهيمنت المؤسسات على 45.01% من تعاملات جلسة البورصة خلال جلسة اليوم وكانت باقي المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 54.98%.

وتصدر سهم العبور للاستثمار العقاري قائمة الأكثر ارتفاعًا بنسبة 8.27%، تلاه سهم النصر لتصنيع الحاصلات الزراعية بنسبة 7.38%، ثم سهم المصريين للاسكان والتنمية والتعمير بنسبة 5.67%.

في حين تصدر سهم الإسكندرية للأدوية والصناعات الكيماوية قائمة الأكثر انخفاضًا بنسبة 6.03%، تلاه سهم سماد مصر ايجيفرت بنسبة 5.17%، ثم سهم المجموعة المصرية العقارية بنسبة 3.84%.

وقال معتصم الشهيدي، نائب رئيس مجلس إدارة شركة هوريزون لتداول الأوراق المالية، إن إعلان البنك المركزي عن تراجع التضخم إلى أدنى قراءة له منذ 6 أعوام كان بمثابة الحافز الذي دعم المؤشر الرئيسي للإغلاق أعلى مستوى 15000 نقطة.

وأشار الشهيدي إلى أن تراجع التضخم يعكس إشارة إيجابية للمستثمرين بزيادة احتمالية استمرار دورة التيسير النقدي وخفض أسعار الفائدة في اجتماع لجنة السياسات النقدية المقرر انعقاده 26 سبتمبر الجاري.

وقال إن الأسهم تحرك أغلبها بطريقة انتقائية في جميع القطاعات ولكن اختص قطاعي البنوك والعقارات في نسب دعم السوق له خلال جلسات الأسبوع الحالي، متوقعًا أن يقودا الارتفاع بالأسبوع القادم وعلى رأسهم التجاري الدولي.

ومن جانبه، قال أحمد مرتضى، محلل مالي بإحدى بنوك الاستثمار، إن الحركة العرضية التي اتخذتها السوق على مدار جلسات الأسبوع جاءت نتيجة الترقب لقرار البنك المركزي حول أسعار الفائدة.

وتوقع استمرار الحركة العرضية بجلسات الأسبوع القادم.

الرابط المختصر