ENB2021_900x90

بايونيرز: تقسيم المجموعة سيعزز خطط النمو في القطاعات الثلاثة

CairoBank

بكر بهجت

قال وليد زكي، رئيس مجلس إدارة مجموعة بايونيرز القابضة، إن الهدف من تقسيمها إلى 3 شركات هو إعطاء الأولوية لكل قطاع للنمو.

وأضاف في تصريحات عقب استعراض مجلس إدارة المجموعة توصيات لجنتها الاستثمارية، أنه سيتم جمع الشركات المالية بكافة تخصصاتها من سمسرة، واستشارات، وغيرها تحت الشركة الأم القاسمة، وشركات القطاع العقاري والمقاولات تحت الشركة الثانية، والشركات الصناعية تحت الشركة الصناعية، على أن يتم إعلان أسماء الشركات الثلاث خلال الفترة القليلة المقبلة.

وردا على سؤال بوابة حابي جورنال بشأن خطة الاستحواذات الجديدة للمجموعة، قال زكي إن استراتيجيتها كما هي دون تغيير والعمل على دراسة أي عروض جديدة لن يتوقف بالتزامن مع إجراءات التقسيم.

وتابع: “لو كان هناك عرضا لبيع أي من الشركات وتمت العملية قبل التقسيم فإن حصيلتها ستدخل الشركة الأم، ولو تمت عقب التقسيم فإن حصيلتها ستدخل في الذراع الجديد الذي تتبعها، وكذلك الأمر بالنسبة للاستحواذات”.

وأشار إلى أن خطوة شراء 5 من شركاتها التابعة والوصول بنسبة الملكية بها إلى 90%، بمثابة استحواذات جديدة تسعى المجموعة من خلالها لرفع محفظتها.

وقال إن من مميزات تقسيم المجموعة إلى 3 شركات: إيجاد 3 مجالس إدارات تتمتع بخبرات كبيرة كل في مجاله.

وقرر مجلس إدارة شركة بايونيرز القابضة، قبل قليل، إعادة هيكلة قطاعية للشركة من خلال تقسيمها بالقيمة الدفترية إلى شركة قاسمة تختص بقطاع الخدمات المالية وشركتين منقسمتين إحداهما تختص بالقطاع العقاري والمقاولات والأخرى تختص بالقطاع الصناعي.

واستعرض مجلس إدارة الشركة، اليوم، توصيات لجنتها الاستثمارية، وقرر تقديم عروض شراء إجبارية بمبادلة أسهم دون الخيار النقدي لرفع نسبة مساهمة بايونيرز القابضة للاستثمارات المالية إلى 90% من رأسمال 5 شركات.

الرابط المختصر