PHC 728X90

الحديد والصلب المصرية: تخفيض سعر الغاز يحقق فارق في التكلفة بقيمة 225 مليون جنيه سنويا

رنا ممدوح

أعلنت شركة الحديد والصلب المصرية، أن قرار الوزراء بتخفض سعر الغاز الطبيعي من شأنه أن يحقق فارق في التكلفة بقيمة 225 مليون جنيه سنويًا.

وأفادت الشركة في بيان للبورصة اليوم، أنها تستهلك كمية غاز طبيعي تبلغ 237 مليون متر مكعب سنويا بقيمة إجمالية تصل إلى 1.097 مليار جنيه وذلك في حالة سعر 7 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

وأشارت أن قرار الوزراء بتخفيض سعر الغاز الطبيعي لتصل تكلفتة سنويا في حالة سعر 5.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية إلى 872 مليون جنيه.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أعلن أن مجلس الوزراء وافق، خلال اجتماعه على اعتماد توصيات اللجنة الوزارية المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1884 لسنة 2019، والمنعقدة بتاريخ 30 سبتمبر 2019، بشأن إعادة دراسة ومراجعة تسعير الغاز لكل نشاط صناعي من الأنشطة الصناعية المختلفة، وذلك في إطار المتغيرات الاقتصادية والبيئية والسياسية والاجتماعية داخل السوق المحليّة، طبقاً لأحكام قانون تنظيم أنشطة سوق الغاز.

وقال في تصريحات صادره عنه 3 أكتوبر 2019، إن مجلس الوزراء وافق على أسعار الغاز التي انتهت إليها اللجنة الوزارية في هذا الصدد؛ بحيث يكون 6 دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية لصناعة الأسمنت، و 5,5 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية لصناعات: الحديد والصلب، والألومنيوم، والنحاس، والسيراميك والبورسلين.

الرابط المختصر