PHC 728X90

داماك تدعو للتوقف عن إطلاق مشاريع سكنية جديدة لحين تعافي القطاع

رويترز

قال رئيس داماك العقارية يوم الخميس إن على المطورين العقاريين الإحجام عن تدشين مشروعات سكنية جديدة في دبي لعام واحد على الأقل من أجل الإسراع بتعافي سوق انخفضت فيه الأسعار بشدة.

وواجهت دبي تباطؤا في سوق العقارات معظم السنوات العشر الماضية، باستثناء فترة انتعاش وجيزة قبل أكثر من خمس سنوات. وقادت وفرة في المعروض بقطاع الإسكان الأسعار للانخفاض بما لا يقل عن 25% منذ 2014.

وضغط التباطؤ على أرباح كبرى شركات التطوير العقاري في دبي، ومنها داماك، التي هبط ربحها الصافي في الربع الثاني 87% وفقدت أسعار أسهمها نحو 40% منذ بداية العام.

وقال حسين سجواني رئيس داماك لرويترز في مكتب الشركة في دبي ”لندع السوق يستقر“.

وأضاف أن داماك دشنت مشروعا واحدا هذا العام مقارنة مع اثنين في 2018 ونحو 5 أو 6 مشاريع سنويا في الأعوام السابقة.

وقال ”سنكون متحفظين للغاية“.

وذكر سجواني، الذي أسس الشركة في 2002، أن 2019 أصعب من العام السابق له لكن الشركة تمكنت من تسيير أمورها فيه وأن مبيعات هذا العام ستماثل نظيراتها في 2018.

وأضاف أن شركة كبيرة منافسة ”تغرق السوق“ بمشروعات جديدة على مدار الثمانية عشر شهرا الماضية.

وقال ”هذا سيء للبلد وللسوق وسيعود بالضرر عليهم“.

ورفض سجواني الكشف عن اسم الشركة. وإعمار العقارية هي أكبر مطور مدرج في البورصة في دبي.

وقال سجواني إن السوق قد يبدأ بالتعافي في غضون عامين إذا لم تكن هناك مشروعات جديدة خلال الفترة نفسها لكنه حذر من أن الوضع قد يسوء إذا لم يجر اتخاذ إجراءات.

وأضاف قائلا ”الكل سيكون خاسرا- العميل والمطور والمدينة“.

غير أنه قال إن المشروعات التي دُشنت يجب أن تمضي قدما.

وذكر سجواني أنه أطلع حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم على آرائه. وأعلن الشيخ محمد في سبتمبر أن الحكومة تعكف على تشكيل لجنة للتخطيط العقاري لتنظيم القطاع.

وقطاع العقارات مساهم كبير في اقتصاد دبي، الذي ليس لديه موارد كبيرة من النفط أو الغاز.

الرابط المختصر