PHC 728X90

مجلس الوزراء: إنشاء شبكة منفصلة لتصريف الأمطار يتكلف مليارات الجنيهات

ما شهدته البلاد أمس من الممكن أن يتكرر في أكثر من مكان على مستوى الجمهورية خلال الفترات المقبلة

حابي

أكد مجلس الوزراء، خلال اجتماعه الأسبوعي اليوم الأربعاء، عدم وجود شبكة منفصلة لتصريف الأمطار في المدن القائمة؛ نظرا لأن بلادنا من البلاد الجافة، وأيضاً لأن تكلفة إنشاء هذه الشبكة تتكلف مليارات الجنيهات، وإمكاناتنا المالية لم تكن تسمح بذلك.

وأضاف المجلس أن “معظم الدول لا تنفذ هذه الشبكات باهظة التكاليف، خاصة عندما لا تتعرض لمثل هذه الظروف الجوية الصعبة إلا لفترات نادرة كل عام أو اثنين، ويتم التعامل الفوري مع حدوث مثل هذه الأزمات، بهدف التخفيف من الآثار الناجمة، وهو ما حدث بالفعل من الأجهزة المحلية”.

وأكدت الحكومة أن مسئولي المحليات على مستوي المحافظات طهروا قبل أيام جميع شبكات الصرف بالشوارع، كما تواجدت كميات من المعدات وسيارات شفط المياه بالمواقع المتأثرة، وفي محافظة القاهرة على وجه الخصوص، التي تعرضت للنصيب الأكبر من الأمطار.

وتابعت: كما تواجد جميع المسئولين على مدار اليوم في الشوارع، للتعامل الفوري مع تداعيات سقوط الأمطار الغزيرة، بداية من محافظ القاهرة، ومدير الأمن، ومدير المرور، إلى جانب مسئولي الجهات المعنية؛ بهدف دفع العمل في المواقع المختلفة، وإزالة أي معوقات، واتخاذ الإجراءات للتخفيف من الآثار الناجمة والتعامل على أرض الواقع.

وجرت الإشارة كذلك إلى أن حجم الأمطار التي شهدتها منطقتي مدينة نصر ومصر الجديدة على وجه الخصوص غير مسبوق، حيث استمر هطول الأمطار، بإجمالي كمية مياه وصلت لنحو 650 ألف متر مكعب في 90 دقيقة، نتيجة لوصول كثافة هذه المياه إلى 15 ملليمتر.

وتابع المجلس: “ومع امتلاء شبكات الصرف الصحي بالمياه، تجمعت في مناطق ذات مناسيب منخفضة، وهو ما أدى إلي حدوث تكدس في الحركة المرورية في شرق القاهرة بوجه عام، كان له أثر سلبي في إعاقة حركة سيارات شفط ونقل المياه”.

كما جرت الإشارة، خلال الاجتماع أيضًا، إلى أن ما شهدته البلاد، أمس، من سوء في الأحوال الجوية من الممكن أن يتكرر في أكثر من مكان على مستوى الجمهورية خلال الفترات المقبلة، في ضوء ما يشهده العالم من تغيرات مناخية، وموجات من الطقس السيء، تعرضت له كثير من دول البحر المتوسط خلال الأيام القليلة الماضية.

وحذر مجلس الوزراء، المواطنين في محافظات شمال الدلتا، من أنه طبقا للتقارير الواردة من الجهات المعنية، فستشهد محافظاتهم يوم الجمعة المقبل موجة من الطقس السيء، مناشدا المواطنين تخفيف التكدس المروري في الشوارع، لإعطاء فرصة للأجهزة المحلية للتعامل مع هذه الظروف الجوية.

الرابط المختصر