هاني سري الدين: استكمال الإصلاح الاقتصادي ضرورة رغم الصعاب والتحديات

CairoBank

أمنية إبراهيم

أكد الدكتور هاني سري الدين، الرئيس الشرفي لقمة مصر الاقتصادية الأولى، ضرورة استكمال برنامج الإصلاح الاقتصادي، رغم التحديات والصعوبات السياسية والاجتماعية التي تواجهها مصر.

وتابع سري الدين: ” من أكبر الأخطاء توقف مصر عن تنفيذ خطواتها للإصلاح الاقتصادي أكثر من مرة نتيجة ظروف داخلية وخارجية، لتعود للخلف خطوات كثيرة، وتبدأ من الصفر مرة أخرى “.

وقال سري الدين، في كلمته الافتتاحية لقمة مصر الاقتصادية، اليوم الثلاثاء، إن مصر حققت إيجابيات كثيرة خلال العامين الماضيين، منها زيادة معدل النمو الاقتصادي، وتحسن شبكات الطرق ومشروعات المياة والصرف، وحدوث طفرة ملموسة في قطاعات النقل والكهرباء، إلى جانب تحسين وتقوية شبكة التضامن الاجتماعي.

وأشار سري الدين، إلى أن هناك تحديات كبيرة تواجه الاقتصاد المصري، وأن وجودها لا ينفى تحقق إيجابيات، ولا يمكن أن يجعل النظرة المستقبلية متشائمة.

وذكر أن من أهم التحديات، أنه لا زال هناك حاجة ملحة للإصلاح المؤسسي، حتى نتمكن من تطبيق سياسات الإصلاح، وأن الطريق لازال طويل لتحقيق ذلك.

وأكد أن ارتفاع معدل الفقر، يمثل أحد التحديات الهامة أيضا ولابد من وضع سياسات واضحة وقوية لمعالجة ذلك.

وأضاف أن من ضمن التحديات انخفاض حجم الصادارات المصرية، وزيادة عجز الميزان التجاري الذي بلغ 13.5%، وكذلك تراجع الاستثمار المباشر.

وتطرق سري الدين، إلى انخفاض معدل الإنفاق الاستهلاكي مما يهدد بوقوع ركود، مؤكدا ضرورة بحث وزارة المالية لوضع سياسات وإيجاد آليات حقيقية لكيفية وفرة النقود في أيدى الطبقات المتوسطة والأكثر احتياجا.

الجهاز المصرفي حافظ على تماسك الاقتصاد في مراحل مختلفة

وأشار سري الدين، إلى دور القطاع المصرفي في الحفاظ على تماسك الاقتصاد المصري في المراحل الصعبة، مؤكدا أنه يمثل قلب الاقتصاد سواء على صعيد التمويل، أو تحقيق الشمول المالي.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا