أسهم أوروبا تلتقط أنفاسها بعد نتائج أخمدت حمى البيع

CairoBank

رويترز – أغلقت الأسهم الأوروبية مستقرة يوم الأربعاء، معوضة بعض خسائر الجلسة حيث ساعدت نتائج قوية من شركات المرافق والسيارات على صرف انتباه الأسواق بعض الشيء عن تفشي فيروس كورونا.

وقاد مزود الكهرباء الإسباني إبردرولا المكاسب في قطاع المرافق بعد الإعلان عن نمو قوي في الأرباح السنوية، في حين تصدر صانع السيارات الفرنسي بيجو قطاع السيارات بأرقام قوية للعام 2019.

وختم المؤشر ستوكس 600 الأوروبي معاملات يوم الأربعاء دون تغير يذكر بعد أن هبط 2.9% إلى أدنى مستوى خلال أربعة أشهر في وقت سابق من الجلسة.

ويقول المحللون إن المستثمرين يمارسون بعض ضبط النفس بعد بيع ممتد على مدى الجلسات السابقة.

وقال مايكل بيكر، المحلل لدى إي.تي.إكس كابيتال في لندن، ”تعرضنا للكثير من البيع الشديد، لكن في الوقت الحالي، لأنه لا توجد أي تقارير عن تفشيات جديدة، أو أي شيء جديد علينا، يبدو أن (السوق) تلتقط أنفاسها بعض الشيء لمعرفة نوع الضرر الواقع.“

وفقد ستوكس 600 نحو 700 مليار دولار من قيمته هذا الأسبوع مع انتشار فيروس كورونا خارج الصين على نحو أدى إلى إعادة تقييم سريعة لتداعياته الاقتصادية.

وكان قطاعا المرافق والسيارات هما الأفضل أداء يوم الأربعاء. وامتد أثر مكاسب بيجو إلى فيات كرايسلر الإيطالية، التي بصدد الاندماج مع صانع السيارات الفرنسي.

في المقابل، كان قطاع السفر هو الأسوأ أداء. وفقد مؤشر القطاع أكثر من 9% هذا الأسبوع، في خسائر تحملت أسهم شركات الطيران معظمها.

الرابط المختصر