NBE11-2022
MNHD

الاتحاد للطيران تطلب من موظفيها الحصول على إجازة مع تضرر الطلب من كورونا

Euro

رويترز _ قالت شركة الاتحاد للطيران التي مقرها أبوظبي يوم الأربعاء إنها تطلب من طواقم الطائرات الحصول على إجازة مدفوعة الأجر الشهر المقبل بسبب فيروس كورونا السريع الانتشار الذي يؤدي إلى تراجع الطلب على السفر.

وقالت متحدثة باسم الشركة ”القيود العالمية على السفر وتغيير مواعيد فعاليات جعلا الكثير من المسافرين يغيرون ترتيبات سفرهم، وشركة الطيران بين شركات كثيرة تعيد تنظيم الموارد للتكيف مع هذه التغييرات“.

وتضمنت رسالة داخلية عبر البريد الإلكتروني، لم تشر إلى الفيروس، تشجيعا لطواقم الطائرات على تقديم مواعيد أية خطط للإجازات من أي توقيتات في وقت لاحق هذا العام إلى ما بين السادس من أبريل والخامس من مايو.

وقالت الاتحاد للطيران إن أولئك الذين طلبوا فترات إجازات أطول ستكون لهم أفضلية، وإن بإمكان طواقم الطائرات أخذ إجازات مجمعة لمدة ستة أيام أو 12 أو 18 يوما.

وقالت الرسالة التي أرسلت إلى الموظفين ”هذه فرصة عظيمة لأخذ بعض الوقت للاستراحة والاستجمام والاسترخاء والاحتفال مع العائلة والأصدقاء“.

وتطلب شركات طيران عالمية من الموظفين التفكير في الحصول على إجازات مدفوعة أو غير مدفوعة الأجر، بما في ذلك شركة الطيران الدولية طيران الإمارات، إذ يؤدي تراجع الطلب على السفر والقيود المرتبطة بالفيروس إلى إلغاء رحلات للطيران.

وقالت الاتحاد للطيران إنها لا تطلب من الموظفين الحصول على إجازات غير مدفوعة الأجر.

وفي السنوات القليلة الماضية، خفضت الاتحاد للطيران المملوكة لحكومة أبوظبي، وظائف وخطوط طيران وطلبيات لشراء طائرات بمليارات الدولارات، بينما تقلص حجم عملياتها بشكل كبير.

الرابط المختصر
Ekuity
Mesca