بيتا إيجيبت تحصل على موافقات لتسهيلات ائتمانية بقيمة 75 مليون جنيه

CairoBank

بكر بهجت _ قال المهندس علاء فكري، رئيس مجلس إدارة شركة بيتا إيجيبت للتنمية العمرانية، إن شركته نادرًا ما تلجأ إلى التمويلات البنكية، ولكنها عادة ما تكون مدرجة داخل خطتها السنوية، مضيفًا أن الشركة تلجأ إلى البنوك للحصول على موافقاتها بتسهيلات ائتمانية تحسبًا للاحتياج إليها خلال الفترات المقبلة، وفق وضع السوق.

ندرس الحصول على التمويلات خلال الفترة القريبة مع تدني سعر الفائدة

وأوضح فكري، في تصريحاته لجريدة «حابي»، أن بيتا إيجيبت حريصة على أخذ الموافقات اللازمة من البنوك قبل بدء خطتها السنوية، وذلك حال اضطرارها إلى هذا الأمر، لا يؤثر ذلك على مدة سير المشروعات القائمة، مشيرًا إلى أن الشركة لديها موافقات من عدة بنوك بقيمة 75 مليون جنيه.

وأشاد فكري، بقرار البنك المركزي بخفض الفائدة 3%، خاصة أن هذا القرار سيساعد على ضخ مزيد من السيولة للشركات، واستكمال بعض مشروعاتها، كما أنه يعد رسالة طمأنة للمستثمرين، لأن تكلفة التمويل ستكون بسيطة.

الشركة تضع ذلك التوجه ضمن خطتها السنوية تحسبًا لظروف السوق

ولفت فكري، إلى إن خفض الفائدة بهذا الشكل شجع الشركة لتفكر في اللجوء إلى البنوك، وتفعيل التمويل المستهدف، وذلك سيأتي في إطار استكمال باقي المشروعات من ناحية، وتفعيل حركة السوق من ناحية ثانية، وتيسيرًا على العملاء من ناحية ثالثة.

وعلى الجانب الآخر، انتقد فكري قرار بعض البنوك بإصدار شهادات ودائع بنسب 15%، وقال إن هذا الأمر يشوبه بعض التشوهات على المدى البعيد، وتساءل من سيتحمل هذا الفارق خاصة بعد ما أصبح سعرا الإيداع والإقراض عند مستوى 9.25%، و10.25%، مشيرًا إلى أنها بمثابة عملية دولرة، ولم يكن الهدف منها توسعيًّا لضخ سيولة في السوق.

واستبعد فكري لجوء شركته إلى عمليات التوريق أو التخصيم، معلقًا بأن مثل هذه الأدوات في الظرف الراهن ستكون خاسرة.

وقال إن شركات القطاع العقاري حاليًا في ظرف غير سعيد، نتيجة لما تشهده السوق من تحديات وضغوط عدة، نتيجة تداعيات انتشار فيروس كورونا، وما ترتب عليه من آثار اقتصادية ضخمة.

والعام الماضي أعلنت شركة بيتا إيجيبت أنها عدلت مساحة مشروع «بيتا جرينز نيو كايرو» بمستقبل سيتي بالقاهرة الجديدة من 84.7 فدانًا إلى 25 فدانًا، مشيرة إلى أنها سددت ثمن الأرض بالمساحة المعدلة لشركة المستقبل للتنمية العمرانية، بالكامل وتم توفير السيولة المالية الكاملة لإنهاء المشروع بالكامل بما يضمن سرعة التنفيذ والحفاظ على مصالح عملاء بيتا إيجيبت.

وشددت الشركة على أن المساحة التي تم الاستغناء عنها من أرض المشروع شملت الأجزاء غير المباعة وما تم بيعه للعملاء لم يتم المساس به كما تم البدء في الأعمال الإنشائية بالمشروع وتسير بوتيرة سريعة وعلى أعلى مستوى من الجودة، وأوضح أنه لم يحدث أي تغيير في المساحة المباعة للعملاء.

ومع بداية شهر سبتمبر بدأت شركة بيتا إيجيبت للتنمية العقارية في تلقي العروض من شركات المقاولات الراغبة في العمل بمشروع «بيتا جرينز نيو كايرو»، حيث تخطط الشركة لتوقيع عقود مقاولات بقيمة 500 مليون جنيه، في المرحلة الأولى، والتي أصبحت تمثل إجمالي المشروع حاليًا بعد إعادة 60 فدانًا لشركة المستقبل للتنمية العمرانية.

الرابط المختصر