NBE11-2022

محمد طارق: 20 مليار جنيه حجم أعمال اتحاد المقاولين العالمية في مصر

تحالف بين الشركة وأبناء حسن علام لتنفيذ مشروعات للحكومة والقطاع الخاص

بكر بهجت _ بلغ حجم الأعمال الحالية التي تنفذها شركة اتحاد المقاولين العالمية CCC في السوق المصرية، نحو 20 مليار جنيه، موزعة على عدة مناطق أبرزها العلمين الجديدة والساحل الشمالي، وفق محمد طارق كامل نائب الرئيس التنفيذي للشركة لقطاع شمال إفريقيا.

إضغط لتحميل تطبيق جريدة حابي

أضاف طارق في تصريحاته لجريدة «حابي» أن النسبة الأكبر من المشروعات من نصيب القطاع الحكومي، وذلك في العلمين الجديدة، إلى جانب المشروعات التي يجري تنفيذها لوزارة الكهرباء، كما يحظى القطاع الخاص بحجم كبير من أعمال الشركة، وذلك في مشروعات مثل ميفيدا بلوفار ومراسي المملوكين لشركة إعمار، حيث وقعت الشركة مؤخرًا عقودًا جديدة في مشروع مراسي.

توقيع عقود جديدة مع إعمار في مشروع مراسي.. وخطط لتوسيع نشاط الشركة

وأشار إلى أن الشركة لديها شراكة جيدة جدًّا مع أبناء حسن علام، لتنفيذ المشروعات التي يجري التعاقد عليها، مؤكدًا أن الشركة تضع نصب أعينها العمل في جميع القطاعات المتاحة أمامها، من بنية تحتية وإنشاءات، ومشروعات فاخرة ومشروعات طاقة، كما تهتم بالتركيز على قطاع مشروعات الغاز والنفط.

وبحسب بيانات الشركة فإنها تتولى بالتحالف مع شركة حسن علام، تنفيذ مشروعات في مدينة العلمين الجديدة بقيمة تتجاوز 17 مليار جنيه لصالح هيئة المجتمعات العمرانية، تتعلق بمشروعات الأبراج، داون تاون، المدينة التراثية، والأكاديمية العربية.

وخلال العام الماضي بلغ حجم أعمال شركة اتحاد المقاولين العالمية التي تم تنفيذها، نحو 5.4 مليار جنيه، وتسعى الشركة لزيادتها خلال العام الجاري على الرغم من التحديات الحالية، من خلال استغلال التيسيرات التي قدمتها الحكومة والبنك المركزي لشركات القطاع الخاص، وذلك وفق تصريحات سابقة من محمد طارق لجريدة «حابي».

التركيز على قطاعات البنية التحتية والمقاولات ومشروعات وزارة الكهرباء

ولفت إلى أن الشركة تعمل في مختلف المشروعات القومية التي أطلقتها الدولة خلال السنوات الأخيرة، مشيرًا إلى أن مصر تمثل سوقًا قوية للشركة التي يتوزع حجم أعمالها بين عدة دول في منطقة الشرق الأوسط وعالميًّا.

وتابع أن حجم أعمال الشركة على الصعيد العالمي يبلغ نحو 3.5 مليار دولار وفق أحدث الميزانيات التي تم اعتمادها، وهي تتوزع بين أعمال البنية التحتية والمرافق، لافتًا إلى أن الشركة تسير بخطى ثابتة نحو تنفيذ خطتها الاستثمارية سواء في مصر أو خارجها، وتستعد للإعلان عن تعاقدات جديدة خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأشار إلى أن الشركة لديها العديد من التعاملات مع مختلف البنوك العاملة في مصر، وتحصل بالفعل على تسهيلات ائتمانية للاستفادة من المميزات والمبادرات التي أطلقها البنك المركزي، مشيرًا إلى أن شركات المقاولات تعتمد بصورة كبيرة على التسهيلات البنكية لإتمام مشروعاتها وفق الجداول الزمنية.

وأوضح أن المقاولات لها تعامل خاص مع القطاع المصرفي، حيث إن الشركات لا تقترض بالمفهوم السائد لدى القطاعات الأخرى، وإنما تحصل على تسهيلات ائتمانية وفق المشروعات التي تعمل على تنفيذها، بحيث لا تتعدى قيمة التسهيلات التكلفة المتعاقد عليها، وذلك بما يسمح للشركات بتوفير السيولة التي تحتاج إليها على مدار فترة تنفيذ المشروع، على اعتبار أن القطاع يحتاج إلى مصروفات مستمرة لتوفير الخامات ودفع الأجور.

وقال محمد طارق، إن شركة «CCC» التي تتواجد في 40 دولة على مستوى العالم تعمل في المشروعات الكبرى والقومية في مصر منذ أكثر من 20 عامًا.
وبداية العام الجاري قال طارق في تصريحاته له إن شركة اتحاد المقاولين العالمية CCC تدرس إبرام تعاقدات جديدة تتراوح ما بين 8 ــ 9 مليارات جنيه لتنفيذ مشروعات لصالح القطاع الخاص، وذلك لتوسيع قاعدة عملاء الشركة في السوق المصرية.

خصم خاص بنسبة 50% على خدمات بوابة حابي

الرابط المختصر
Mesca