آسر حمدي: الشرقيون للتنمية تتلقى عروضا من 3 شركات لتزويد المشروعات بخدمات الإنترنت

توقيع العقود مع الشركة الفائزة خلال يناير المقبل على أقصى تقدير

CairoBank

بكر بهجت _ تلقت شركة الشرقيون للتنمية العمرانية عروضًا من 3 شركات متخصصة في تزويد المشروعات بخدمات الإنترنت، لتتولى تقديم خدماتها في مشروعي الشركة «جنوب» بالعاصمة الإدارية الجديدة، و«أزادير» بالتجمع الخامس في مدينة القاهرة الجديدة، بحسب رئيس مجلس إدارة الشركة آسر حمدي، مشيرًا إلى أنه سيتم توقيع العقود مع الشركات صاحبة العرض الأفضل في يناير المقبل على أقصى تقدير.

اضغط لتحميل تطبيق جريدة حابي

أضاف حمدي في تصريحاته لجريدة «حابي» أن الشركة التي سيتم التعاقد معها ستقدم حلًّا متكاملًا بحيث تتولى التعاقد هي مع أي من مقدمي خدمات الاتصالات الأربعة في مصر، لافتًا إلى أن هناك لجنة فنية تتولى دراسة تلك العروض لاختيار العرض الذي يتناسب مع المتطلبات المالية والفنية لمشروعات الشركة.

وتعمل شركة الشرقيون للتنمية على عدة مشروعات في مناطق متعددة أبرزها مشروع «جنوب» الذي يقام على مساحة 50 فدانًا بالعاصمة الإدارية الجديدة ويضم 2000 وحدة بمساحات متنوعة وينفذ على 4 مراحل خلال 3 سنوات، وتبلغ الاستثمارات الإجمالية للمشروع 3.9 مليار جنيه وتسوق الشركة وحدات المشروع على 4 مراحل خلال 3 سنوات وتستهدف الشركة تحقيق 5.5 مليار جنيه مبيعات من المشروع بالكامل بعد تنفيذه.

الشركة ملتزمة في مشروع جنوب بالاشتراطات الرقمية للعاصمة الإدارية

ويتمثل المشروع الثاني في «أزادير» الذي تقيمه في التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، وتبلغ مساحته 70 ألف متر مربع وتبلغ المساحة البنائية بالمشروع 20% وباقي المساحة مخصصة للأنشطة الترفيهية والخدمية ومركز تجاري، كما تعمل الشركة على مشروع المدينة الصناعية والتي تبلغ الاستثمارات الإجمالية لها 13 مليار جنيه، وتبلغ مساحتها نحو 10.5 مليون متر مربع.

ولفت حمدي إلى أن الشركة باتت تعتمد على الشق الإلكتروني في مختلف أنشطتها وخاصة ملف التسويق، وباتت الوسائل الإلكترونية تمثل نحو 95% من خطة الترويج لمشروعات الشركة، وخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي لما لها من مردود كبير، مشيرًا إلى أن الشق الآخر خاص بالدفع، حيث تم الاتفاق مع إحدى شركات الدفع الإلكتروني بما يساعد في تيسير عمليات دفع الأقساط.

وأوضح أن شركته وأغلبية الكيانات العاملة في السوق العقارية، بدأت ينصرف تركيزها من الطرق التقليدية المتبعة في الحسابات والبرامج الخاصة بالتحكم في الوحدات المباعة والمتاحة، إلى الاعتماد على البرامج التكنولوجية المبتكرة التي تسهل العمل من خلال مرونة توافر المعلومات لجميع الموظفين، سواء الذين يعملون عن بعد أو في المقار الإدارية، وإمكانية الوقوف على الموقف النهائي للمدفوعات، إلى جانب إطلاق برامج خاصة للعملاء لمعرفة الأقساط المستحقة عليهم.

وأوضح رئيس مجلس إدارة «الشرقيون للتنمية العمرانية»، أن شركته تركز على تعزيز جميع مشروعاتها بكابلات الفايبر أوبتك لتوفير خدمة نت سريعة وكاميرات مراقبة للأمن والحراسة للسكان المقيمين، فضلًا عن تطبيق آلية التحكم في المنزل إلكترونيًّا عن بعد، والبطاقات الذكية لدخول البوابات، مشيرًا إلى أنه بالنسبة للمشروعات في العاصمة الإدارية الجديدة، فإنها تقوم على نظم تكنولوجية جديدة تتحكم في استخدامات المياه وتدفقها وإدارة المخلفات بأجهزة كمبيوتر، ويأتي ذلك بحسب اشتراطات شركة العاصمة الإدارية.

وأوضح حمدي أنه فيما يتعلق بالبنية التحتية الخاصة بالتكنولوجيا في مشروعات الشركة فإن مشروع «جنوب» ووفق اشتراطات شركة العاصمة على كل المطورين فإنه من الضروري أن يتم توفير شبكات الفايبر أوبتكس الخاصة بالإنترنت عالي السرعة، إلى جانب نظام البناء الأخضر والاعتماد على الطاقة الشمسية، مشيرًا إلى أن ذلك ينطبق أيضًا على مشروع «أزادير» القاهرة الجديدة، حيث إنه سيكون مغطى بالكامل بشبكة «الواي فاي».

وفي تصريحات سابقة لجريدة «حابي» قال حمدي إن السوق العقارية بدأت في النصف الثاني من العام العودة إلى نشاطها المعهود، وهو ما ساهم في تحقيق معدلات مبيعات جيدة خففت من التأثيرات التي نجمت عن تداعيات فيروس كورونا على الأسواق، وذلك في مختلف القطاعات وليس القطاع العقاري فقط.

وأوضح أن الشركة وضعت خطة توسعية تدرس تنفيذها خلال الفترة المقبلة، وذلك في عدة مناطق، يأتي في مقدمتها الساحل الشمالي وغرب القاهرة، وفور الاتفاق على الأراضي وتوقيع العقود الخاصة بها، سيتم الإعلان عن تفاصيل تلك المشروعات، مشيرًا إلى أن السوق شهدت عدة تغيرات على مدار الأشهر الماضية، ما دفع الشركات إلى ابتكار آليات جديدة للتعامل مع الوضع الحالي.

خصم خاص بنسبة 50% على خدمات بوابة حابي

الرابط المختصر
اقرأ ايضا