ENB2021_900x90

إبراهيم العربي رئيسا للجانب المصري في مجلس التعاون الاقتصادي المشترك مع الكويت

لمدة ثلاث سنوات بقرار من وزيرة التجارة والصناعة

CairoBank

أصدرت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة قراراً بإعادة تشكيل الجانب المصري في مجلس التعاون الاقتصادي المصري الكويتي برئاسة المهندس إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ونائب رئيس مجلس ادارة مجموعة توشيبا العربي.

وتضمن القرار عضوية كلٍ من المهندس محمد عبد المنعم شركة أتلانتيك اندستريز ليمتد، والمهندس طارق توفيق شركة القاهرة لمجازر الدواجن، ومحمد حلاوة شركة جرين لاند جروب للصناعات الغذائية، والمهندس أحمد السويدي شركة السويدى إلكتريك.

كما يضم المجلس في عضويته، عرفات ماجد شركة أكرو مصر للشدات والسقالات المعدنية، والمهندس محمد السيد شركة كابسي للدهانات، والمهندس محمد الخشن شركة إيفرجرو للأسمدة المتخصصة، وعواطف عبد الرحيم شركة الهبة للاستثمار الزراعي.

وشمل القرار عضوية الدكتور أحمد كيلاني الشركة المصرية الدولية للصناعات الدوائية ” ايبيكو” والدكتور رياض أرمانيوس شركة إيفا فارما للأدوية والمستلزمات الطبية وعبده عبد الحميد شركة شولح للأثاث.

ونص القرار على أن تكون مدة عمل المجلس 3 سنوات من تاريخ نشره بالوقائع المصرية وتضمن في مادته الثانية أن يرفع رئيس الجانب المصري تقريراً دورياً نصف سنوي عن جهود ونشاط المجلس إلى وزير التجارة والصناعة.

وسيتضمن التقرير الذي سيتم رفعه للوزارة ما قام به المجلس من نشاط وما يراه من اقتراحات وخططه المستقبلية لتنمية المصالح المشتركة بين البلدين، وأن تقوم الجهات المصرية المعنية والسفارات المصرية بالخارج وكذا المكاتب التجارية بمعاونة المجلس في أداء مهامه وتيسير مباشرته لاختصاصاته وتزويده بما يطلبه من بيانات أو معلومات تتعلق بنشاط المجلس.

وأوضحت جامع أن إعادة تشكيل الجانب المصري بالمجلس يأتي في إطار جهود الوزارة لزيادة معدلات التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين مصر والكويت خلال المرحلة المقبلة والاستفادة من كافة الفرص والمقومات الاقتصادية الكبيرة لكلا البلدين.

وأشارت إلى أن ذلك يأتي في ظل العلاقات السياسية والاقتصادية المتميزة بين البلدين والعلاقات التاريخية التى تربط الشعبين الشقيقين.

ولفتت إلى أن التشكيل الجديد تضمن عدد من الكفاءات والخبرات في القطاعات التي تمثل الركيزة الأساسية للتعاون الاقتصادي والتجاري المشترك بين مصر والكويت.

الرابط المختصر