NBE11-2022

عاجل.. تراجع مؤشر مديري المشتريات في مصر تحت 50 نقطة في ديسمبر

تراكم مستلزمات الإنتاج وارتفاع المخزون بأقوى معدل منذ يونيو 2012

انخفض مؤشر مديري المشتريات PMI الصادر عن IHS في مصر لشهر ديسمبر إلى تحت 50 نقطة مقابل 50.9 نقطة في نوفمبر.

وقال التقرير الصادر عن أي إتش إس ماركيتس، أن الشركات المصرية غير المنتجة للنفط شهدت انخفاضا في الإنتاج والتشغيل والطلبات الجديدة.

أضاف أن السبب يعود إلى تداعيات فيروس كورونا.

تراكم مستلزمات الإنتاج والمخزون

وأشار تقرير مؤشر مديري المشتريات إلى أن تراجع الطلب أدى لتراكم مستلزمات الإنتاج وارتفاع المخزون بأقوى معدل منذ يونيو 2012.

في الوقت ذاته، تسارع معدل تخفيض الوظائف إلى أسرع مستوى في أربعة أشهر، رغم تزايد آمال التعافي بعد لقاحات فيروس كورونا.

ويعتبر مستوى 50 نقطة هو المستوى المحايد للمؤشر، وأقل من 50 نقطة يعني الإنكماش، وأعلى من 50 نقطة يعني تزايد الطلب.

الطلبات الجديدة

وأشارت الشركات التي شملتها الدراسة إلى أن العملاء قد امتنعوا عن استكمال الطلبات الجديدة.

ورغم ذلك، كان التراجع في الإنتاج والمبيعات أقل حدة بشكل ملحوظ مما كان عليه في كل شهور النصف الأول من 2020، وعن المستوى الأدنى المسجل في شهر أبريل.

وقال ديفيد أوين، الباحث الاقتصادي بمجموعة Markit IHS أن أحدث بيانات مؤشر مدراء المشتريات أشارت إلى حدوث تراجع في الشركات غير المنتجة للنفط مع نهاية العام، وتزامن ذلك مع عودة عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى الارتفاع.

وأدت المخاوف من “موجة ثانية” من الوباء ومخاوف تجديد إجراءات الأغلاق إلى تأجيل بعض الشركات استكمال الطلبات الجديدة في شهر ديسمبر.

اضغط لتحميل مؤشر مديري المشتريات في ديسمبر

الرابط المختصر
Mesca