الاتحاد المصري للتأمين يستعرض مبادراته للمسؤولية المجتمعية

CairoBank

حابي – استعرض الاتحاد المصري لشركات التأمين، أهمية المسؤولية المجتمعية لقطاعات الأعمال، والمبادرات التي أطلقها في هذا الصدد.

واستهل الاتحاد، في نشرته الأسبوعية، دور الاتحاد المصري للتأمين الاجتماعي تجاه المسؤولية الاجتماعية، التي عنونها بـ”دور صناعة التأمين وإعادة التأمين في دعم أهداف المسئولية المجتمعية لتحقيق التنمية المستدامة”.

وأشار الاتحاد إلى أنه إيمانا بأهمية دوره في المسؤولية الاجتماعية في وكجزء من استراتيجيته لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، قام بالعديد من الأنشطة منها على سبيل المثال وليس الحصر: إطلاق مبادرة الاتحاد المصري للتأمين ” توقف عن الكتابة … أنقذ حياة”.

وتركز المبادرة على التوعية بأضرار استخدام الهواتف الذكية أثناء القيادة لإرسال الرسائل أو اجراء المحادثات التي تؤدي إلى زيادة معدلات التعرض للحوادث أو التسبب في وقوعها حيث تتسبب الهواتف الذكية في وقوع 1.6 مليون حادث سيارة سنويا حول العالم، نتج عنها إصابة نصف مليون شخص ما بين قتيل وجريح.

ولفت إلى موافقة الجمعية العامة للاتحاد في اجتماعها المنعقد بتاريخ 23 أبريل 2020 على التبرع لصندوق تحيا مصر بمبلغ 10 مليون جنيه مصري لدعم أنشطة الصندوق في التصدي ومواجهة التداعيات الناتجة عن انتشار لفيروس كورونا المستجد.

وقال إنه في ضوء المسئولية الاجتماعية لقطاع التأمين المصري وتحقيقاً لأهداف التنمية المستدامة للاتحاد المصري للتأمين، تم تشكيل لجنة “إدارة حساب المساهمة في علاج العاملين في قطاع التأمين” طبقا لقرار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية رقم (1129) لتلقى طلبات المساهمة في علاج العاملين بقطاع التأمين من خلال الحساب المنشأ لهذا الغرض بالاتحاد المصري للتأمين.

وذكر الاتحاد المصري للتأمين أنه أطلق “مبادرة الخير” لقطاع التأمين بالتعاون مع جمعية الأورمان بشأن الأسر الأكثر تضرراً من الطقس السيئ وفيروس كورونا فيما يخص المواد الغذائية والتكافل النقدي.

وتقضي هذه المبادرة بتبرع كل من يريد من العاملين بالقطاع سواء الأفراد أو الشركات بالتبرع للجمعية بمبلغ ألف جنيه لكل أسرة.

ووقع الاتحاد بروتوكولان للتعاون مع مؤسسة أهل مصر للتنمية للتوعية بمخاطر الحروق، وبحث الجهود المشتركة للمساهمة في الحد من حوادث الحروق وتقليل الاضرار الناجمة عنها عن طريق رفع الوعي الوقائي في المجتمع.

وأضاف الاتحاد أنه في ظل استراتيجياته للوصول إلى الفئات التي لا تصل إليها الخدمات التأمينية، وقع بروتوكول تعاون مع اتحاد الصناعات المصرية والذي يتضمن العمل على تعزيز التعاون لدعم المشروعات متناهية الصغر والصغيرة، بالإضافة إلى العمل المشترك على تعزيز ورفع الوعي بمبادئ المسؤولية المجتمعية للشركات ودعم مبادرات الشركات المتعلقة بتطوير المجتمع المصري على المستوي الصحي والبيئي والمجتمعي.

واعتمدت الجمعية العامة للاتحاد المصري للتأمين دعم بقيمة 5 ملايين جنيه لتمويل المقر الجديد لمعهد التأمين بمصر إيمانا منها بأهمية التدريب والدراسات المهنية في الارتقاء بقطاع التأمين المصري.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا