ENB2021_900x90

اليابان تؤكد التزامها بإقامة أولمبياد طوكيو وتنفي تقارير عن إلغائها

CairoBank

رويترز – أكدت اليابان التزامها باستضافة أولمبياد طوكيو هذا العام ونفت يوم الجمعة تقارير حول احتمال إلغائها لكن من المستبعد أن يخفف هذا التعهد من مخاوف العامة تجاه إقامة الحدث أثناء جائحة عالمية.

ورغم وجود أغلب مناطق اليابان في حالة الطوارئ بسبب موجة ثالثة من عدوى كوفيد-19، تعهد منظمو الأولمبياد بإقامتها في موعدها المحدد في 23 يوليو بعد تأجيلها لمدة عام بسبب فيروس كورونا.

وقال متحدث باسم الحكومة اليابانية إن “لا صحة” لتقرير صحيفة تايمز حول وجود مناقشات داخل الحكومة بشأن إلغاء الألعاب الأولمبية.

وقالت تايمز، نقلا عن عضو كبير بالإئتلاف الحاكم لم تكشف عن هويته، إن تركيز الحكومة الآن ينصب على استضافة طوكيو للأولمبياد في الموعد المتاح التالي وهو عام 2032.

وقال مانابو ساكاي نائب كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني في مؤتمر صحفي يوم الجمعة “ننفي بشكل قاطع هذا التقرير”.

وقالت يوريكو كويكي حاكمة طوكيو إن لا يوجد أي حديث عن إلغاء أو تأجيل الأولمبياد وإن يجب تقديم اعتراض على تقرير تايمز.

كما نفت اللجنة المنظمة للأولمبياد التقرير وقالت إن كل شركائها ومن بينهم الحكومة اليابانية واللجنة الأولمبية الدولية “يركزون تماما” على استضافة الألعاب في موعدها.

وأبلغ مصدر في اللجنة المنظمة رويترز “من المؤسف أن نرى صحيفة تايمز تنشر مثل هذه القصص الشبيهة بالصحف الصفراء نقلا عن مصدر غير موثوق به”.

وأضاف المصدر “الحكومة ملتزمة بتنظيم ألعاب آمنة، ونستمد الشجاعة دائما من تفانيها في العمل”.

وقالت اللجنتان الأولمبيتان الأسترالية والأمريكية إنهما ستواصلان الاستعداد للألعاب وفقا للجدول المعلن.

وأبلغ مات كارول الرئيس التنفيذي للجنة الأولمبية الأسترالية الصحفيين في سيدني “للأسف يجب الرد على شائعات لا أساس لها بإلغاء أولمبياد طوكيو، فهي شائعات تتسبب فقط في قلق الرياضيين.

“أولمبياد طوكيو قائمة. ستضيء الشعلة في 23 يوليو 2021”.

وتدار اللجنة الأولمبية الأسترالية عن طريق جون كوتس، وهو الشخص المسؤول عن أولمبياد طوكيو في اللجنة الأولمبية الدولية.

وقالت كل من اللجنة الأولمبية الأمريكية والكندية عبر تويتر إن ليس لديهما أي معلومات بشأن عدم إقامة أولمبياد طوكيو كما هو محدد.

 مخاوف فيروس كورونا

لم تتأثر اليابان بالجائحة مثل العديد من الاقتصادات الكبرى الأخرى لكن الزيادة الأخيرة في الحالات أدت إلى غلق الحدود أمام الأجانب غير المقيمين وإعلان حالة الطوارئ في طوكيو ومدن أخرى.

وأعلنت اليابان عن أكثر من ألف حالة فيروس كورونا لليوم التاسع على التوالي حتى يوم الخميس وسجلت أكثر من 2400 إصابة في يوم واحد في وقت سابق من الشهر الحالي وهو رقم قياسي. وتوفي نحو 4900 من المرض في اليابان.

وهناك مخاوف عامة من أن قدوم الرياضيين سينشر الفيروس. وأظهرت استطلاعات رأي في الآونة الأخيرة أن حوالي 80 بالمئة من اليابانيين لا يريدون إقامة الأولمبياد الصيف المقبل.

وفي مقابلة قبل ظهور تقرير تايمز يوم الجمعة، قال توشيرو موتو الرئيس التنفيذي لطوكيو 2020 إنه يأمل أن يساهم نجاح حملات لقاح كوفيد-19 في ضمان إقامة أكبر حدث رياضي في العالم في ظروف آمنة.

وتمثل أولمبياد طوكيو خطوة كبيرة لليابان ورئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا الذي قال مطلع الأسبوع الحالي إن تنظيم الحدث “سيعيد الأمل والشجاعة للعالم”. وأكد سوجا يوم الجمعة أن الألعاب ستقام في موعدها.

وأكد توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية التزامه بإقامة الألعاب هذا العام في مقابلة مع وكالة كيودو للأنباء يوم الخميس.

وقال باخ “في الوقت الحالي لا يوجد لدينا أي أسباب للتفكير في عدم انطلاق أولمبياد طوكيو في 23 يوليو بالاستاد الأولمبي في طوكيو”.

الرابط المختصر