طارق فايد: مبادرة التمويل العقاري تشجع المطورين للتوسع في الإسكان المتوسط والمحدود

تخفيض أعباء الدين يوسع قاعدة المستفيدين.. وتنشيط السوق العقارية يحرك العديد من الصناعات المغذية

CairoBank

أمنية إبراهيم _ أكد طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، أن المبادرة الرئاسية الجديدة للتمويل العقاري، ستشجع شركات التطوير العقاري على التوسع في بناء وحدات سكنية تناسب شريحتي متوسطي ومحدودي الدخل.

وقال فايد، إن المبادرة تعد فرصة جيدة للمطورين العقاريين لتنويع مشروعاتهم والتوسع في الإسكان المتوسط المنخفض أو المحدود والذي يرتفع الطلب عليه بصورة كبيرة، علاوة على تيسير ودعم المبادرة الجديدة قدرة شريحة كبيرة من المصريين على الشراء عبر توفير تمويل بعائد منخفض جدًّا وبآجال تصل إلى 30 عامًا، الأمر الذي سينعكس بدوره على أعباء الدين.

العائد والمردود الاقتصادي للمبادرة جيد ولا يقل عن أبعادها الاجتماعية

ولفت رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك القاهرة، إلى أن شركات التنمية العقارية بمصر بطبيعة عملها تركز على الإسكان المتوسط أو الفاخر، بينما كانت الدولة تتولى مهمة توفير الوحدات السكنية لمحدودي الدخل كأحد أدوراها الرئيسية، مؤكدًا أن المبادرة الرئاسية الجديدة فرصة جيدة للعديد من شركات التطوير العقاري لدخول سوق إسكان محدود ومتوسط الدخل.

وتوقع فايد، أن يشهد قطاع المقاولات نشاطًا ملحوظًا خلال الفترة المقبلة بدعم من الرواج الذي ستخلقه مبادرة التمويل العقاري الجديدة، وتنشيط الطلب على شراء الوحدات السكنية، مؤكدًا أن تنشيط السوق العقارية يحرك ويحفز عددًا واسعًا من الصناعات الأخرى المغذية لهذا القطاع الاستراتيجي بالإضافة إلى خلق فرص عمل كبيرة.

وأضاف فايد، أن العائد والمردود الاقتصادي لمبادرة التمويل العقاري الجديدة جيد جدًّا، ولا يقل عن أبعادها ومردودها الاجتماعي لتوفير وإتاحة فرصة الحصول على سكن للجميع.

وأكد رئيس بنك القاهرة، أن القيادة السياسية ركزت في السنوات الأخيرة بشكل ملحوظ على توفير مسكن مناسب لفئات المجتمع المستهدفة من شريحتي محدودي ومتوسطي الدخل، بحزمة تيسيرات واسعة، مشيرًا إلى أن التسهيلات التي تقدمها المبادرة الأخيرة غير مسبوقة خاصة في جزئية تقليص عبء الدين، الأمر الذي يسمح لشريحة واسعة جدًّا من المجتمع لتملك وحدة سكنية بقسط شهري يتناسب مع مستوى الدخل، وقريب جدًّا من مستويات الإيجار الشهري.

وقال فايد، إن الخطوط العريضة للمبادرة بدأت تتضح، ومن المتوقع البدء في إتاحة التمويلات بالبنوك بعد الانتهاء من وضع الإجراءات التنفيذية لآليات التطبيق.

وأكد الرئيس التنفيذي لبنك القاهرة طارق فايد، في وقت سابق، حرص البنك على مساندة القطاع العقاري من خلال ضخ التمويلات اللازمة للمشروعات ذات الجدوى الاقتصادية، في ظل اهتمام الدولة بتلك المشروعات لما تسهم به من خلق الآلاف من فرص العمل، وقام البنك خلال العام الماضي بتوفير عدد من القروض لصالح مجموعة من الشركات العقارية الكبرى من بينها أوراسكوم للتنمية ومراكز السخنة للمشروعات العقارية وأرضك للتنمية والاستثمار العقاري.

الرابط المختصر
Bank-misr-adv-new
اقرأ ايضا