كيف يتأثر أداء الشركات العقارية بخطط التحفيز؟

CairoBank

رنا ممدوح _ يترقب المستثمرون أداء القطاع العقاري في الفترة الراهنة وسط استمرار الدولة المصرية في تقديم المبادرات التحفيزية المختلفة لإنعاشه، بعد الركود الناتج عن الموجه الأولى لجائحة كورونا.

وتوقع محللان متعاملان بسوق المال استطلعت جريدة حابي رأييهما أن تشهد الشركات العقارية المقيدة بالبورصة المصرية تحسنًا تدريجيًّا يبدأ من الربع الثاني على صعيد أنشطتها وأداء أسهمها.

وأوضحا، أن السبب وراء عدم استجابة القطاع بالبورصة لأي تطورات إيجابية أخيرة يرجع إلى ضعف الأداء الناتج عن سيطرة شريحة الأفراد على الحصة الأكبر من التداولات اليومية، لافتين إلى أن الطفرة المرتقبة على صعيد أسهم القطاع العقاري بالبورصة المصرية مرهون بتحسن السيولة وعودة نسب المؤسسات إلى معدلاتها الطبيعية.

وعلى صعيد نشاط الشركات رصد المشاركان أبرز نقاط القوة التي يستند إليها تعافي القطاع وتركزت على محفظة الأراضي المتزايدة في الفترة الأخيرة بجانب الاستمرار في إطلاق مشروعات بما يضمن تعزيز قاعدة العملاء بالشركة وضمان تحسن النتائج المالية.

منصف مرسي: انتعاشة سوق التشييد والبناء تعزز وضع الشركات في الربع الثاني

علي عادل: عودة صناديق الاستثمار للشراء يسرع من تعافي الأسهم العقارية

الرابط المختصر
Bank-misr-adv-new
اقرأ ايضا