صواري فينشرز: صندوق بمليار جنيه للاستثمار في الشركات التكنولوجية بمشاركة 4 بنوك

CairoBank

أعلنت شركة صواري فينشرز، عن إغلاق جديد بصندوق رأس المال التابع لها، وذلك بقمية 440 مليون بتمويل من كل من شركة مصر القابضة للتأمين، وإكويتي القابضة،والبنك الأهلي المصري، وبنك مصر، وبنك القاهرة، وبنك قناة السويس.

وكان الصندوق أغلق في وقت سابق عند 650 مليون جديد بتمويل من بعض المؤسسات التنموية الدولية على رأسها بنك الاستثمار الأوروبي، وبذلك يزيد رأس مال الصندوق الإجمالي إلى أكثر من مليار جنيه،تخصص للاستثمار في الشركات المصرية الناشئة القائمة على التكنولوجيا.

وقال أحمد الألفي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة صواري فينشرز، إن الهدف من الصندوق هو تحقيق عوائد استثمارية تصل إلى 30% من خلال الاستثمار في رؤوس أموال شركات التكنولوجيا.

وأضاف، أن فكرة الصندوق مستمرة لعشر سنوات،وخلال هذه المدة يكون قد استثمر في عدد لا بأس به من الشركات، ومدة التخارج من اي شركة لا تقل عن 4 سنوات.

وأوضح، أن حصص المؤسسات التي ساهمت في الاستثمار في الإغلاق الثاني للصندوق، تختلف من واحدة لأخرى، رفض الكشف عن حصة كل مؤسسة، ولكن ذكر أن الحد الأدنى للمساهمة هو 50 مليون جنيه.

من جانبه قال باسل الحيني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر القابضة للتأمين، إن شركته كانت حريصة على هذا التعاون إيمانًا منها بأهمية قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى دور المجموعة في تعزيز هذا القطاع الحيوي.

وأضاف الحيني، أن القابضة للتأمين هي صاحبة الحصة الأكبر في هذا الصندوق، وأنها تؤمن دائمًا بأهمية هذا القطاع، والذي سيكون له دور حيوي في مسيرة الاقتصاد.

بدوره، قال عاكف المغربي، نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر،إن مصرفه يعد أول من دعم صندوق سواري، وهذه الخطوة جزء من استراتيجية البنك نحو تحقيق الشمول المالي والتحول الرقمي لكافة أوجه العمليات المصرفية، كما تتماشى مع رؤية البنك نحو نحو دعم والاستثمار في ريادة الأعمال.

وأضاف، أن هذه الخطوة تأتي أيضًا في إطار توجه البنك المركزي نحو سماح البنوك بزيادة حصتها في المشروعات الصغيرة والمتوسطة بنسبة 25%.

وقال، يحيى أبو الفتوح، نائب رئيس البنك الأهلي، إن مصرفه حريص نحو الاستثمار في مثل هذه الشركات الناشئة لاسيما العاملة في قطاع التكنولوجيا.
وأضاف، أن البنك ينتهج سياسة استثمارية واضحة في هذا القطاع، ولذلك كان حريصة على المساهمة في تلك الصندوق، كما أنه استطاع إطلاق العديد من المساهمات في هذا القطاع نظرًا لدوره الهام في الاقتصاد.

من ناحيته، قال رئيس قطاع الاستثمار ببنك القاهرة محمد رجائي، إن الشراكة مع صواري فينشرز تتماشى مع استراتيجية البنك لتوسيع محفظته الاستثمارية، خصوصا في قطاعات الاقتصاد الرقمي والشركات الصغيرة والمتوسطة، نظرا لجاذبية وتأثير هذه القطاعات وتماشيا مع مبادرة البنك المركزي لتشجيع الاستثمار في تلك الشركات.

وأكد الهيثم القبرصلي، رئيس قطاع تمويل الشركات والخدمات الاستثمارية وقطاع الائتمان والتسويق المصرفي ببنك قناة السويس، إن البنك أبدى موافقته على هذا الاستثمار في وقت قياسي بناءً على سجل صواري فينشرز، وهي بداية شراكة تتيح للبنك الفرصة لزيادة الانخراط في الاقتصاد الرقمي والتأكيد على مضي البنك في تحقيق استراتيجيته للتوسع في قطاع تمويل الشركات المتوسطة والصغيرة، ودعم رواد الأعمال، وصولا إلى تحول البنك إلى وجهة وشريك استراتيجي للشركات الرائدة والناشئة. للاستفادة من خدمات البنك وإمكاناته التمويلية والاستشارية التي تساعد هذه الشركات.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا