أحمد أبو حسين: الاستثمار في القطاع الصحي أكثر أمانا

تراجع نسبة التداول الحرة يحصر تأثير الانتعاشة على القطاع فقط

CairoBank

رنا ممدوح _ توقع أحمد أبو حسين، العضو المنتدب لشركة كايرو كابيتال لتداول الأوراق المالية، تزايد عروض الشراء والاستحواذات على شركات الأدوية المقيدة بالبورصة المصرية رغم تذبذب أداء أسواق المال.

وأرجع أبو حسين ذلك إلى أن الاستثمار في قطاع الأدوية يعد الأكثر أمانًا خاصة في ظل الأزمات المفاجئة، مؤكدًا أن النتائج المالية الجيدة لشركات الرعاية الصحية والأدوية بجانب ما فرضته تداعيات جائحة فيروس كورونا ساهما في تعزيز القيمة السوقية للقطاع، وعظما من الفرص الاستثمارية داخله.

وقال إن تزاحم العروض من كيانات وتحالفات محلية وعربية وعالمية للاستحواذ على حصة بشركة الإسكندرية للخدمات الطبية – المركز الطبي الجديد، من شأنها أن تعظم من القيم السوقية لباقي شركات القطاع، خاصة أنها تعكس أيضًا مدى ثقة المستثمرين ورغبتهم في الدخول للسوق المصرية.

ولفت العضو المنتدب لشركة كايرو كابيتال لتداول الأوراق المالية، إلى أن استقبال البورصة بعد أيام للشركة المالكة لعلامات تجارية طبية قائمة في السوق المصرية منذ سنوات، والمقيدة في بورصة لندن منذ 2015 تعزز أيضًا من قيمة الاستثمار في البورصة المصرية.

وأضاف أبو حسين، الصفقة الثالثة المنتظرة هو قرار شركة جلاكسو سميثكلاين بشأن الاندماج مع شركة آمون القابضة، معلقًا: “تنفيذ ذلك وإن كان تأثيره ضعيفًا على سوق المال ككل ولكنه يعزز من الموارد الإنتاجية للشركة ويرفع ذلك من معدلات الربحية القادمة”.

وأشار، إلى أن الأسعار التي وضعت على الصفقات الثلاث تقديرًا فهي لا تعبر عن القيمة العادلة للشركات، مرجعًا السبب وراء ذلك إلى جائحة كورونا وما سببته تداعيات في تدني أسعار الشركات المقيدة وتداولها أقل من قيمتها العادلة.

وأوضح أن تأثير الصفقات الثلاث كان يمكن أن يغير من مسار سوق المال القادم خاصة وسط تذبذب الأداء بالفترة الماضية تأثرًا ببعض الملفات الجيوسياسية وأيضًا تطورات الملف الصحي لفيروس كورونا، ولكن تراجع نسبة التداول الحرة للقطاع ككل يضع التأثير على صعيد القطاع فقط.
ورأى أبو حسين، أن هناك توصية لسوق المال للاستفادة من جاذبية القطاعات الدفاعية وهو بحث زيادة نسبة التداول الحر للشركات ذات الملاءة المالية المرتفعة، والتي تشكل فرصًا استثمارية للكيانات والتحالفات العربية والعالمية.

وعلى صعيد أداء المؤشرات خلال الفترة القادمة، توقع في ظل غياب المحفزات المحركة أن يتحرك مؤشر البورصة الرئيسي EGX30 في مسار عرضي بين مستويات 10400-10700 نقطة.

ولفت العضو المنتدب لشركة كايرو كابيتال لتداول الأوراق المالية، إلى أن تراجع شريحة المتعاملين النشطين بالبورصة وسيطرة الأفراد على الشريحة الأكبر من التداولات اليومية وراء ضعف الأداء بالسوق.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا