ENB2021_900x90

سوق أبوظبي يتمسك بقمته التاريخية مرتفعا 0.28% ودبي يواصل الصعود للجلسة السابعة على التوالي

سهم دبي الإسلامي دعم مكاسب المؤشر العام و أبوظبي للفنادق يدعم تربع الخدمات على قمة الأداء الإيجابي

CairoBank

فهد حسين – واصل مؤشر سوق دبي المالي سلسلة ارتفاعاته للجلسة السابعة على التوالي بختام تداولات اليوم الثلاثاء، بدعم من الأداء القياسي لسهم بنك دبي الإسلامي، وأكمل سوق أبوظبي للأوراق المالية أداءه الإيجابي بعد تجاوز مؤشره قمة 6600 نقطة للمرة الأولى في تاريخه أمس الاثنين.

وارتفع مؤشر سوق دبي المالي 0.38% إلى مستوى 2798.5 نقطة بدعم من الأداء الإيجابي لقطاعي البنوك والاتصالات.

وزاد حجم التداولات في السوق إلى 404.52 مليون سهما من 225.1 مليون سهم الجلسة السابقة، كما ارتفعت السيولة المتداولة إلى 394.59 مليون درهم من 336.4 مليون درهم بجلسة أمس الاثنين.

وسيطر الأداء الإيجابي على 5 قطاعات تصدرها الاتصالات الذي ارتفع 1.06% تلاه البنوك مرتفعا 0.63%، فيما تراجعت قطاعات العقارات والتأمين والسلع بنسب 0.03% و0.33% و0.01% على الترتيب، واستقر قطاع الصناعة عند مستوياته المسجلة أمس الاثنين.

وعلى مستوى الأسهم، تصدر سهم “أملاك” قائمة الرابحين بصعوده 3.42%، فيما جاء “الشرق الأوسط للكابلات MASQ” على رأس الخاسرين متراجعا بنسبة 4.61%.

وارتفع سهم بنك دبي الإسلامي بأكثر من 1% مسجلا أعلى مستوى له خلال 3 أشهر ليغلق تداولات اليوم عند 4.88 درهم.

وكان سهم “الاتحاد العقارية” الذي صعد 1.43% الأنشط في تداولات اليوم بعدد 153.65 مليون سهم بسيولة 43.9 مليون درهم، كما استحوذ سهم “إعمار العقارية” الذي استقر عند مستويات أمس الاثنين على أكبر قدر من السيولة المتداولة بقيمة 81.05 مليون درهم.

وربح مؤشر سوق دبي المالي نحو 1.747 مليار درهم بارتفاع رأس المال السوقي إلى 382.911 مليار درهم، من 381.164 مليارا الجلسة السابقة.
وفي المقابل، ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية 0.28% إلى مستوى 6632.9 نقطة مسجلا مستوى قياسي جديد.

وتقلص حجم التداولات إلى 229.82 مليون سهما بسيولة بلغت 1.728 مليار درهم، من 291.7 مليون سهم بسيولة قدرها 1.8 مليار درهم الجلسة السابقة.

وعلى مستوى الأداء القطاعي، ارتفعت 5 قطاعات بقيادة “الخدمات” الذي صعد 6.31% بدعم من الأداء الإيجابي لسهم أبوظبي الوطنية للفنادق الذي تصدر قائمة الرابحين خلال الجلسة بارتفاعه 14.98%، تلاه قطاع الصناعة مرتفعا 1.35% ثم الاتصالات 0.73%، فيما تراجعت 4 قطاعات بقيادة السلع الذي هبط 0.82%.

وارتفع قطاع العقار 0.5% فيما تراجع قطاعا البنوك 0.01% والطاقة 0.5% والاستثمار والخدمات المالية 0.13%.

وبالنسبة للأسهم، فتصدر سهم “رأس الخيمة للدواجن” قائمة الخاسرين متراجعا 10%، واستحوذ سهم الدار العقارية الذي ارتفع 0.54% على أكبر حجم تداولات بعدد 54.45 مليون سهم، كما كان سهم “العالمية القابضة” الذي استقر عند مستوياته المسجلة أمس الاثنين الأنشط من حيث السيولة بقيمة تداولات بلغت 738.62 مليون درهم.

وربح المؤشر 552 مليون درهم بزيادة رأس المال السوقي إلى 940.657 مليار درهم بالختام، من 940.105 مليارا الجلسة السابقة.

الرابط المختصر