مصر وجنوب السودان توقعان مذكرة تفاهم لزيادة تدفق الاستثمارات وإنشاء مشروعات مشتركة

CairoBank

بكر بهجت _ شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، توقيع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ووزارة الاستثمار بجنوب السودان، بغرض تعزيز العلاقات الاستثمارية الثنائية، وذلك على هامش جلسات منتدى وكالات ترويج الاستثمار في إفريقيا، المُنعقد في مدينة شرم الشيخ.

وقام بتوقيع المذكرة كلًا من المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، وديو ماثوك دينج وول، وزير الاستثمار بجمهورية جنوب السودان.

واتفق الطرفان على تشجيع التعاون الاستثماري بينهما من خلال تشجيع تدفق الاستثمارات المتبادلة ودعم إنشاء مشروعات استثمارية مشتركة، وتنظيم زيارات ممثلي القطاعين الحكومي والخاص من أجل التعرف على أفضل الممارسات والخبرات لكل طرف في مجال ترويج الاستثمار، والتنظيم المشترك للمؤتمرات والندوات التي تستهدف المستثمرين في كلا البلدين، فضلا عن تنظيم اللقاءات الثنائية بين رجال الأعمال والشركات من أجل تعزيز التواصل بين الجانبين.

كما تم الاتفاق على تبادل الخبرات والمعرفة الفنية بين الطرفين للاستفادة من خبرات كلا منهما من خلال تنظيم برامج التدريب وورش العمل والندوات والمنتديات، وكذلك تبادل الخبراء لتقديم خدماتهم الاستشارية بشأن الخدمات المقدمة للمستثمرين وتأسيس الشركات، وتحسين مناخ الاستثمار، وإعداد خرائط الفرص الاستثمارية، وأنشطة الترويج للاستثمار، وإعداد الدراسات القطاعية.

ونصت مذكرة التفاهم على أن يقوم الطرفان بتبادل المعلومات فيما يتعلق بفرص الاستثمار والقوانين واللوائح والسياسات المتعلقة ببيئة الاستثمار في كلا البلدين، وإتاحتها لمجتمع الأعمال في كلا البلدين لتسهيل التدفقات الاستثمارية.

وتضمنت المذكرة خطوات تنفيذية تضمن تطبيق البنود التي اشتملت عليها وتتمثل هذه الخطوات في إنشاء مجموعة عمل مشتركة من الجانبين، تقوم بإعداد خطة عمل لدعم أوجه التعاون الاستثماري بين الجانبين.

وأوضح المستشار محمد عبد الوهاب، الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، أن مذكرة التفاهم ستسهم فى تيسير الأعمال وتقديم المساعدة للمستثمرين الحاليين والمحتملين في كل البلدين الذين يرغبون فى الحصول على المزيد من المعلومات حول القوانين واللوائح المتعلقة بالاستثمار.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا