ENB2021_900x90

الأسهم الأوروبية توقف سلسلة 9 أيام من المكاسب بسبب الفيدرالي

CairoBank

سي إن بي سي _ أغلقت الأسهم الأوروبية على تراجع اليوم الخميس إذ أثارت إشارات من مجلس الاحتياطي الاتحادي مخاوف إزاء تشديد مبكر للسياسة، وسجلت أسهم التعدين أكبر تراجع مع هبوط أسعار السلع الأساسية.

ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.1 بالمئة إلى 459.33، بعد مكاسب استمرت تسعة أيام، بعدما قال مجلس الاحتياطي الاتحادي إنه قد يبدأ رفع أسعار الفائدة قبل عام مما كان متوقعا.

وكانت أسهم قطاع التعدين الأسوأ أداء، إذ هبطت 2.5 بالمئة بعدما أدت تصريحات البنك المركزي الأمريكي إلى صعود الدولار ونزول أسعار السلع الأولية.

وكانت أسهم شركات المرافق العامة والكيماويات أيضا بين أكبر الخاسرين.

وأدت خسائر لأسهم رئيسية في قطاع التعدين إلى تراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.4 بالمئة.

وكانت أسهم البنوك من بين الأفضل أداء خلال اليوم، وارتفعت 0.4 بالمئة مع ارتفاع عوائد السندات بفضل الاحتياطي الاتحادي.

لكن خسائر لأسهم بنوك إسبانية رئيسية، في أعقاب تحقيق يتعلق بمكافحة الاحتكار، أبعدت القطاع عن ذروات حققها خلال اليوم.

وعلى صعيد الشركات، هوى سهم كيورفاك الألمانية للتكنولوجيا الحيوية 44.3 بالمئة في أسوأ أداء يومي له على الإطلاق، وذلك بعدما أخفق لقاحها المضاد لكوفيد-19 في تحقيق هدفه الرئيسي خلال المرحلة الأخيرة من التجارب.

وصعدت أسهم قطاع السفر الأوروبية 0.1 بالمئة بعدما قالت بريطانيا إنها تبحث السماح لمن تلقوا جرعتي التطعيم بالاستمتاع بالعطلة في الخارج دون أي قيود مزعجة.

وارتفع سهم منصة ترين لاين البريطانية لبيع تذاكر القطارات 5.1 بالمئة إلى صدارة المؤشر ستوكس 600 بعدما سجلت المنصة قفزة مذهلة في مبيعات التذاكر بالمملكة المتحدة خلال الربع الأول من العام بلغت 269 بالمئة.

 

الرابط المختصر