ENB2021_900x90

الشركات العقارية تخطط لاقتناص مشروعات سكنية وبنية تحتية خارج مصر

ضمن استراتيجيات تنويع المحفظة الاستثمارية

CairoBank

بكر بهجت _ بدأت شركات التطوير العقاري والمطورون في وضع خطط للتوجه نحو الأسواق الخارجية للمنافسة على المشروعات التي سيتم إقامتها بها، سواء لإعادة الإعمار في دول مثل سوريا وليبيا والعراق وأيضًا في غزة، أو المشروعات التي يتم طرحها في دول شرق ووسط إفريقيا، اقتداء بما قامت به عدة شركات في قطاع التشييد والبناء مثل المقاولون العرب وأوراسكوم وحسن علام.

وحدد مسؤولو الشركات القطاعات التي سيتم التنافس عليها والتي تتمثل في الطرق والكباري ومحطات المياه والصرف والكهرباء ومشروعات الإسكان، وذلك استنادًا إلى الخبرات الكبيرة التي باتت تتمتع بها الشركات المصرية في هذا الصدد، مشيرين إلى أن هناك محادثات بدأت بالفعل على صعيد ثنائي بين الشركات بالداخل والخارج، وأيضًا عن طريق مظلات مثل اتحاد مقاولي التشييد والبناء وغرفة التطوير العقاري.

وأشاروا إلى أن السوق المحلية لا تزال تستحوذ على الاهتمام الأول للشركات، ولكن البحث عن فرص خارجية يأتي أيضًا ضمن استراتيجيات تنويع المحفظة الاستثمارية، لافتين إلى أن ذلك التنويع يتم تنفيذه في الأنشطة سواء كانت سكنية أو غير سكنية، وأيضًا على صعيد المناطق المستهدفة، وهو ما يجعل التوجه إلى الخارج ضمن خططها الاستثمارية.

 

الرابط المختصر