ENB2021_900x90

في استطلاع حابي.. بنسبة 51% من المشاركين.. زيادة مرتقبة في تحويلات العاملين بالخارج

8 أصوات ترجح التراجع في النصف الثاني من العام

CairoBank

فريق حابي _ زيادة مرتقبة في تحويلات المصريين العاملين بالخارج، وفق توقعات 51% من المشاركين في الاستبيان الذي أجرته جريدة «حابي»، فيما رأى 41% حدوث استقرار، في مقابل 8 أصوات رجحوا تراجعها بالنصف الثاني من العام الجاري.

وتمثل تحويلات المصريين العاملين بالخارج أحد المصادر الخمسة للنقد الأجنبي والتي تعتمد عليها الحكومة في توفير العملات الصعبة اللازمة للاستيراد من جانب والحفاظ على استقرار الجنيه من جانب آخر.

وخلال السنوات العشر الأخيرة قفزت قيمة تحويلات المصريين العاملين بالخارج، من العملة الصعبة لمصر، بأكثر من 120% وفقًا لبيانات صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء، مشيرًا إلى أن قيمة تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال العام المالي الماضي بلغت نحو 27.8 مليار دولار، مقابل 12.6 مليار دولار خلال العام المالي 2010-2011.

وسجلت القيمة الإجمالية للتحويلات خلال السنوات العشر نحو 205.3 مليارات دولار تمثل نحو 31.7% من إجمالي حصيلة مصر من النقد الأجنبي خلال تلك الفترة، وساهم قرار تحرير سعر الصرف في نوفمبر من العام 2016، في حدوث قفزة كبيرة بمعدلات تحويلات المصريين العاملين بالخارج، خلال العام المالي 2016 / 2017 حيث بلغت قيمتها نحو 21.8 مليار دولار بنسبة نمو بلغت نحو 27.7%. ثم واصلت الارتفاع خلال العام المالي 2017 / 2018 لتسجل نحو 26.4 مليار دولار بنسبة نمو بلغت نحو 21%.

وبحسب أحدث البيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري، فإن تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجلت زيادة بنسبة 8.5% خلال الفترة من يوليو إلى مارس من السنة المالية 2020/2021، مشيرًا إلى أن إجمالي تحويلات المصريين العاملين بالخارج ارتفعت لتسجل نحو 23.4 مليار دولار مقابل نحو 21.5 مليار دولار خلال ذات الفترة من العام المالي السابق 2019/2020 بزيادة 1.8 مليار دولار.
وأظهرت البيانات ارتفاعًا في تلك التحويلات خلال شهر مارس 2021 بمعدل 11.0% لتسجل نحو 2.9 مليار دولار مقابل نحو 2.6

مليار دولار خلال شهر مارس 2020، فيما استقرت التحويلات خلال الفترة من يناير إلى مارس 2021 ‏‏‏ لتسجل نحو 7.85 مليار دولار مقابل نحو 7.87 مليار دولار خلال ذات الفترة من العام المالي السابق.

وارتفعت تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال العام الماضي ‏‏‏بمعدل 10.5%‏ بزيادة قدرها 2.8 مليار دولار، على أساس سنوي، وذلك على الرغم من التداعيات الخطيرة التي خلفتها جائحة فيروس كورونا المستجد خلال العام 2020، وسجلت التحويلات في العام الماضي نحو 29.6 مليار دولار، مقابل تحويلات بلغت نحو 26.8 مليار دولار خلال 2019.

وأظهرت البيانات ارتفاع تلك التحويلات خلال الفترة من شهر أكتوبر وحتى ديسمبر 2020 بنحو 529.2 مليون دولار لتسجل نحو 7.5 مليار دولار، مقابل نحو 7.0 مليار دولار خلال الفترة المناظرة من العام المالي السابق.

وارتفعت حصيلة مصر من مصادر النقد الأجنبي خلال الربع الأول من عام 2021 بنسبة 2.2% وبقيمة 430 مليون دولار مقارنة بالفترة المقارنة من العام الماضي، حيث جمعت مصر نحو 19.7 مليار دولار، من تحويلات المصريين في الخارج، والصادرات، وإيرادات السياحة، وقناة السويس، وصافي الاستثمار الأجنبي المباشر، مقابل نحو 19.3 مليار دولار في نفس الفترة من عام 2020.

وفي تصريحات لها مؤخرًا قالت الدكتورة نبيلة مكرم وزير الدولة للهجرة، إن المناخ الجديد وإطلاق الخريطة الاستثمارية له صدى إيجابي عند المصريين بالخارج، مضيفة أن الوزارة تعمل على ربط المصريين بالخارج بجهود التنمية التي تقوم بها الدولة.

الرابط المختصر