في استطلاع حابي.. 60 يرجحون زيادة حركة الطروحات الجديدة في البورصة

31 % مع الاستقرار وتراجع الأصوات المتشائمة

المنصور- سيارات
aiBANK

فريق حابي _ توقع المشاركون في استبيان جريدة حابي أن تشهد حركة الطروحات الجديدة بالبورصة المصرية زيادة خلال النصف الثاني من العام الجاري، وأجمع على ذلك نحو 60 صوتًا ضمن المشاركين، متجاهلة تأثيرات أداء الاقتصاد بسبب تداعيات أزمة كورونا.

واتجهت آراء 31 صوتًا من المشاركين باستطلاع حابي إلى أن تشهد حركة الطروحات الحكومية الجديدة استقرارًا على النصف الثاني من 2021، حيث إن أزمة فيروس كورونا لم تنته بعد، وما زالت تداعياتها السلبية غير المتوقعة قائمة، بينما رجح نحو 9 مشاركين أن يشهد النصف الجديد من عام 2021 تراجعًا في حركة الطروحات الجديدة بالبورصة.

E-Bank

2021 عام الطروحات متجاهلا فيروس كورونا

وواجه سوق المال المصري تحديًا كبيرًا خلال الفترات الماضية نظرًا لما سببه تفشي فيروس كورونا المستجد من تراجع لمؤشرات الأسواق العالمية والعربية ومن ضمنها مصر.

وكان رئيس البورصة المصرية، الدكتور محمد فريد، توقع في 30 مارس الماضي 5 إلى 6 طروحات جديدة في البورصة المصرية خلال العام الحالي.

وأوضح أن هذه الطروحات مرتبطة مع الشركات التي كانت على تواصل مع البورصة للطرح، وبات الوقت مناسبًا لها مع اتضاح معالم تأثير الجائحة على الشركات.

وقال محمد عمران، رئيس هيئة الرقابة المالية، في 29 يونيو الماضي إنه يتوقع أن تبدأ الحكومة برنامج طرح شركات مملوكة لها للاكتتاب العام في البورصة في سبتمبر.

وأضاف: نتوقع من طرحين إلى ثلاثة طروحات حكومية في البورصة من سبتمبر وحتى ديسمبر.

 

وعلي جانب آخر قال وزير قطاع الأعمال هشام توفيق أبريل الماضي، إن الحكومة تعتزم طرح حصص من شركتين إلى ثلاث شركات مملوكة للدولة في البورصة المصرية خلال الربع الثالث من عام 2021، في خطوة تستهدف إحياء برنامج الطروحات الحكومية الذي لم يُحرك فيه ساكن لفترة طويلة.

وفي سياق متصل، قال رئيس مجلس إدارة شركة إي فاينانس لتكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية إبراهيم سرحان إن الشركة جاهزة للطرح في البورصة المصرية خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وصرح المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي أيمن سليمان في مارس الماضي، أن الصندوق يجري تقييمًا لـ 10 شركات مملوكة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، وذلك من أجل طرحها على المستثمرين المحليين والأجانب.

وكان باسل الحيني، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر القابضة للتأمين، كشف في تصريحات لـ»حابي»، عن تلقي 6 عروض من بنوك استثمار لإدارة طرح 25% من أسهم شركة مصر لتأمينات الحياة التابعة للقابضة في البورصة المصرية.

وأضاف الحيني، أنه سيتم الانتهاء من فرز تلك العروض خلال شهر ونصف أو شهرين.

وأشار إلى أنه من المتوقع الانتهاء من إجراءات الطرح بحد أقصى خلال الربع الأول من عام 2022، موضحًا أن شركة مصر لتأمينات الحياة شهدت تطورًا مؤسسيًّا وتكنولوجيًّا خلال السنوات الماضية بما يؤهلها للطرح خلال الفترة المقبلة.

وذكر الحيني، أنه تتم حاليًا مناقشة اختيار التعاقد مع مراقب حسابات خارجي من أجل تطبيق معايير المحاسبة العالمية قبل عمليات الطرح بالبورصة، مشيرًا إلى أن تطبيق تلك المعايير يعد مهمة معقدة نظرًا لاستلزام توفيق أوضاع الشركة منذ 3 سنوات سابقة للطرح.

وكان طرح بنك القاهرة من أول الطروحات المقرر تنفيذها بالربع الأول من عام 2020، إلا أنه تم تأجيله بسبب تداعيات أزمة كورونا، وتأثيرها على أسواق المال.

وكان رئيس البورصة المصرية وقيادات شركة التشخيص المتكاملة القابضة قد افتتحوا في 20 مايو الماضي، جلسة تداول على أسهم الشركة المقومة بالجنيه المصري التي تم قيدها بجداول البورصة قيدًا مزدوجًا مع بورصة لندن والبالغ عددها 600 مليون سهم، حيث سيسمح التداول على الأسهم في بورصتي لندن ومصر، وهو ما سيسهم إلى حد كبير في تعزيز معدلات السيولة والتداول في البورصة المصرية ويتيح أوراقًا مالية جديدة للتداول.

وذكر أن الشركة تحظى برأسمال سوقي يتجاوز 650 مليون دولار أمريكي (ما يعادل 10 مليارات جنيه)، مما يضيف جاذبية كبيرة للسوق المصرية باعتبارها البوابة الأولى لدخول أسواق رأس المال بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتابع: «ستشهد البورصة المصرية عدة طروحات متوقعة خلال النصف الثاني من العام الجاري، حيث يمثل عام 2021 عامًا مميزًا بالنسبة للبورصة بشكل خاص وقطاع الأعمال في مصر بشكل عام، مؤكدًا أن إدارة البورصة مستعدة لتقديم جميع أشكال الدعم والمساندة للشركات الراغبة في القيد والتداول لتعزيز السيولة والتداول في السوق المصرية».

كما استقبلت منصة التداول بالبورصة المصرية في بداية أبريل الماضي، لسوقها الرئيسية شركة تعليم لخدمات الإدارة.

وجرى تنفيذ طرح عام وخاص لشركة تعليم لخدمات الإدارة لعدد 357.8 مليون سهم بنسبة 49% من أسهم رأسمال الشركة بسعر 5.75 جنيهات للسهم، وبقيمة 2.1 مليار جنيه، وبلغ عدد أسهم الطرح العام 17.9 مليون سهم، تمثل 5% من عدد الأسهم المطروحة للبيع، و2.45% من أسهم رأسمال الشركة، بحسب بيان صادر عن البورصة اليوم.

فيما بلغ عدد أسهم الطرح الخاص 339.9 مليون سهم تمثل 95% من إجمالي الأسهم المطروحة للبيع، و46.55% من إجمالي أسهم رأسمال الشركة المصدر، وجرى تغطية الطرح العام 29.38 مرة، والخاص للمؤسسات 2.34 مرة.

وبلغ نصيب العرب والأجانب في الطرح الخاص 65% موزعًا ما بين دول الخليج والولايات المتحدة وبريطانيا وجنوب إفريقيا.

 

الرابط المختصر