ENB2021_900x90

في استطلاع حابي.. 64 صوتا يتوقعون رواج صفقات الدمج والاستحواذ خلال النصف الثاني

فيروس كورونا ساهم في زيادة الصفقات خلال 2021

CairoBank

فريق حابي _ ارتفع تفاؤل المستثمرين تجاه حركة رواج صفقات الدمج والاستحواذ خلال النصف الثاني من العام الجاري، بدعم من التعافي الجزئي للشركات مــن تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد بعد الخسائر التي سجلتها خلال العام الماضي.

30 مشاركًا أكدوا استقرار المعدلات

ورأى 64 صوتًا مـن المشاركين فــي استبيان جريدة «حابي»، أن العام سيشهد قفزة بصفقات الدمج والاستحواذ، وبدعم من تفاؤل المستثمرين بثمار عملية التطوير التي تقوم بها إدارة البورصة المصرية، للترويج لنشاط سوق المال وجذب رؤوس أموال وشرائح جديدة من المستثمرين.

وتوقع نحو 30 صوتًا مـن المشاركين استقرار صفقات الدمج والاستحواذ خلال النصف الثاني من العام الجاري، بينما رجح نحو 6 مشاركين أن يشهد النصف الجديد من عام 2021 تراجعًا في صفقات الدمج والاستحواذ.

وتزايدت معدلات الشراكات بين المستثمرين والشركات خلال الفترة الماضية، بل والشراكات مع بنوك بهدف التغلب على محور توافر السيولة، وهو ما اعتبره كثيرون بديلًا للجوء إلى الاقتراض، أو الحصول على تمويلات بأي وسائل أخرى، الأمر الذي رجح إمكانية حدوث عمليات استحواذات بصورة أكبر وخاصة مع عجز بعض الشركات عن استكمال خطتها الاستثمارية في ظل ارتفاع التكلفة وعدم قدرتها على المنافسة.

وساهم ظهور فيروس كورونا وتداعياته السلبية على الأسواق في زيادة احتمالية رواج عمليات الاندماجات، وخاصة مع تزايد الصعوبات التي فرضت نفسها على الساحة المحلية والعالمية، ونفاد السيولة وضعف الإيرادات لدى عدة شركات، إلى جانب دخول شركات جديدة العمل بالسوق العقارية إلى النشاط وحصولها على مساحات من الأراضي، ما جعل كثيرين يؤيدون تحول تلك الشركات إلى فرص استمارية أمام الشركات العملاقة، ومن ثم دخولها تحت مظلتها.

وأعلن تحالف صندوق مصر السيادي والمجموعة المالية هيرميس القابضة في 20 مايو الماضي، عن توقيع اتفاقية للاستحواذ على حصة 76% من أسهم بنك الاستثمار العربي (البنك) عن طريق زيادة رأسمال البنك إلى 5 مليارات جنيه، وبما يتوافق مع المتطلبات القانونية لقانون البنوك المصري.

وسوف يتم تنفيذ الصفقة من خلال إصدار أسهم زيادة رأس المال على أن تقوم المجموعة المالية هيرميس بالاكتتاب في عدد 423 مليون سهم بقيمة إجمالية 2.55 مليار جنيه،

ويقوم صندوق مصر السيادي بالاكتتاب في عدد 207 ملايين سهم من أسهم الزيادة بقيمة إجمالية تبلغ 1.25 مليار جنيه، وذلك بسعر 6.03 جنيهات للسهم.

ومن المقرر بعد تنفيذ زيادة رأس المال أن تصبح المجموعة المالية هيرميس أكبر مساهم في بنك الاستثمار العربي بحصة 51%، ويليها صندوق مصر السيادي بحصة 25%، بينما يحتفظ المساهم الرئيسي الحالي بنك الاستثمار القومي بحصة 24% المتبقية بعد إتمام الاستحواذ على حصة مساهمي الأقلية الحاليين وقبل الانتهاء من إجراءات زيادة رأس المال.

وقد وافق مجلس الوزراء على صفقة الاستحواذ خلال اجتماعه في 19 مايو 2021 على أن يتم تنفيذ الصفقة بعد استيفاء تلبية عدد من الشروط المسبقة وموافقات الجهات الرقابية المختصة وعلى رأسها البنك المركزي المصري.

تأسس بنك الاستثمار العربي عام 1974، كبنك استثماري تجاري يعمل تحت إشراف البنك المركزي المصري، وعرف ساعتها باسم بنك المصرف العربي الاتحادي للتنمية والاستثمار.

وتكبد بنك الاستثمار العربي صافي خسائر بلغت 52 مليون جنيه و176 مليون جنيه خلال العاميين المتتالين 2018و2019، وترجع خسائر البنك إلى عدة أسباب، أبرزها انخفاض هامش صافي الفائدة، وزيادة عبء الاضمحلال عن خسائر الائتمان، وتكوين مخصص قانوني في 2019، إضافة إلى انخفاض صافي إيرادات الرسوم والعمولات.

وعلى جانب آخر أكمل بنك مصر في منتصف مارس الماضي، بنجاح عملية الاستحواذ على حصة إضافية قدرها 65.3% من رأسمال شركة سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، من خلال عرض شراء إجباري، ليصبح إجمالي حصة البنك 90% من رأسمال الشركة.

وتعتبر سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية شركة رائدة في مجال الخدمات المالية غير المصرفية المتنوعة، حيث تقدم مجموعة من الحلول المالية غير المصرفية التي تلبي احتياجات مجموعة كبيرة من العملاء متضمنة نشاط بنوك الاستثمار والسمسرة والأبحاث وإدارة الأصول وأمناء الحفظ والتأجير التمويلي والتمويل متناهي الصغر.

وأعلنت البورصة المصرية، في بيان، تنفيذ عرض الشراء الإجباري المقدم على أسهم سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية وذلك لعدد 652.81 مليون سهم بقيمة إجمالية 3.07 مليار جنيه، بمتوسط سعر 4.7 جنيهات.

وأظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة سي آي كابيتال القابضة للاستثمارات المالية، تراجع أرباحها بنسبة 96.77% خلال الربع الأول من 2021، مسجلة أرباحًا بلغت 3.28 مليون جنيه بنهاية مارس 2021، مقابل أرباح بلغت 101.86 مليون جنيه بالفترة المقارنة من 2020.

ووفقًا للمؤشرات المالية المرسلة للبورصة ارتفع إجمالي الإيرادات إلى 559.61 مليون جنيه، مقابل إيرادات 517.61 مليون جنيه في الفترة المقارنة.

وعلى مستوى الأعمال المستقلة، حققت الشركة أرباحًا بلغت 124.64 مليون جنيه، مقابل أرباح بقيمة 171.8 مليون جنيه في الربع الأول من العام الماضي.

كما أتمت مجموعة «سي دي سي» في شهر فبراير الماضي صفقة استحواذها على حصة أقلية بمجموعة «ألفا الطبية»، ضمن تحالف ضم Africa platform capital مقابل 100 مليون دولار .

وكشف الدكتور عادل طلعت، الرئيس والعضو المنتدب لمجموعة ألفا الطبية حينها، أن مؤسسة CDC عرضت الاستحواذ على حصة أقلية بالمجموعة.

وذكر أن المجموعة يقع تحت مظلتها 3 شركات مساهمة، هي: ألفا سكان، ومعامل ألفا، ومستشفى الصفا، كما أن لديها خطة توسعية ضخمة تتمثل في إنشاء مدينة طبية على مساحة 60 ألف متر بمنطقة الشيخ زايد – غرب القاهرة، بقدرة استيعابية مستهدفة 1000 سرير خلال 5 سنوات.

وقال السير جيفري آدامز السفير البريطاني في مصر، إن استثمار سي دي سي في مجموعة ألفا الطبية هو أكبر استثمار في رأس المال على الإطلاق للمجموعة في مصر.

وأشارت الشركة في بيان إلى أن تلك الصفقة ستمول إنشاء أكاديمية ألفا وأكاديمية تدريب لموظفي ألفا الطبية، وموظفي الرعاية الصحية التابعين لجهات أخرى، كما ستوفر الأكاديمية تدريبًا لمتخصصي الرعاية الصحية، بهدف تطوير المواهب في جميع أنحاء القطاع وتحسين رعاية المرضى.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا