عماد حلمي: مبيعات فيات متطابقة مع المستهدفات

ضعف الإنتاج أبرز تحديات الصناعة.. والحكومة لم تدعمنا بالشكل الكافي

CairoBank

شاهندة إبراهيم _ قال عماد حلمي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة داينامكس للتوزيع، وكلاء فيات وفيات بروفيشنال التجارية وألفا روميو في السوق المحلية، إن شركته حققت مبيعات جيدة خلال النصف الأول من 2021، فضلًا عن أن نتائج الأعمال جاءت متطابقة وفق المستهدفات الموضوعة للعام الجاري.

وأشار إلى أن أبرز التحديات التي عرقلت مسيرة نمو قطاع السيارات المصري تمثلت في ضعف الإنتاج على مستوى العالم نظرًا لمعضلة شح الرقائق الإلكترونية، وهي أكبر مشكلة تواجه الصناعة في الوقت الراهن.

أفاد العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لداينامكس في تصريحاته لجريدة حابي، بأن فيات تستحوذ على حصة سوقية كبيرة من السوق المصرية، فضلًا عن أنها ارتقت لمراهنات الشركة، موضحًا أن من المستهدف تحقيق أداء بيعي عريض.

وفي سياق مختلف، يرى حلمي أن الحكومة لم تشجع قطاع السيارات بالشكل الكافي وبالأخص مع تداعيات جائحة كورونا والندوب التي خلفتها ولحقت بالصناعة سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي أو العالمي.

وأعرب وكيل فيات عن أمله أن يكون الإنتاج في النصف الثاني من 2021 ذا كثافة جيدة ليحدث بدوره تشبعًا لحجم الطلب، بعد النقص الحاد في حجم المعروض الذي اكتنف الأوضاع البيعية في مصر بعد كورونا.

نستحوذ على حصة سوقية ارتقت لمستوى طموحاتنا

وكشف عن أن من المستهدف تقديم موديلات 2022 في الربع الثالث أو الرابع على أقصى تقدير من العام الجاري.

وتابع: إن الصانع الإيطالي لم يبدأ في إنتاج موديل السنة الجديد، لافتًا إلى أن الوكيل المحلي لا يمتلك ردًّا مؤكدًا حتى الآن حول موعد التصنيع، مشيرًا في هذا الصدد إلى أن المصنع يقوم بإبلاغ وكلائه المحليين قبل هذه العمليات بمدة زمنية تقريبية ما بين شهر إلى شهر ونصف الشهر.

وأضاف أن الوكلاء المحليين لا يمتلكون معلومات مؤكدة حول موعد تصنيع موديل العام الجديد بعد مرور هذه الفترة السابق ذكرها، لافتًا إلى أن المعطيات تشير إلى أن طرح الطرازات الجديدة في السوق المصرية سيكون بنهاية الربع الثالث أو بداية الربع الرابع.

وأوضح أن أعمال الشركة في السوق المصرية تأثرت بأزمة نقص الرقائق الإلكترونية الداخلة في عمليات الإنتاج ومشكلات الشحن على مستوى العالم بشكل حاد، مضيفًا أن مصانع السيارات أغلقت لمدة 15 يومًا في الخارج فضلًا عن تعليق عمل منتجين آخرين لنحو 21 يومًا، وهو ما أثر بشكل بالغ على حجم الشحنات الاستيرادية وضعف المعروض.

وبيّن أن فيات العالمية قادرة نوعًا ما على السيطرة والتعامل مع أزمة نقص الرقائق الإلكترونية، مشيرًا إلى أن الكميات التي تتأثر بهذا الموضوع صغيرة، متكهنًا بأن تحل بشكل نهائي في نهاية أغسطس أو بداية سبتمبر.

وأفاد بأن هذه الأزمة تختلف درجة تأثيرها من مصنع إلى آخر، بل إن هناك منتجين لم يظهروا أي تضرر.

واستطرد قائلًا: إن الرقائق الإلكترونية تدخل في تصنيع أجزاء كثيرة في السيارة، وعند إيجاد تأثيرات جوهرية يضطر الصانع العالمي لإرجاء العمليات الإنتاجية لحين انتظام وتوافر المكونات الداخلة في الإنتاج ومن ثم تقديمها بالمواصفات المعتمدة.

واعتبر أن قلة الإنتاج العالمي وضعف الشحنات الواردة للسوق المحلية سبب رئيسي في الاستفحال الصارخ لظاهرة الأوفر برايس في الوقت الراهن، مضيفًا أن شركته تعمل وفق نظام موحد وهو الحجز ومن ثم الاستلام بعد 90 يومًا إلى 105 أيام، بناءً على تطورات الأوضاع خارجيًّا من تعطل الإنتاج إلى معوقات الشحن بجانب العجز الواقع في سلاسل الإمدادات والمتسببة في تأخر التسليمات.

والمعروف أن ظاهرة الأوفر برايس هي البيع بسعر أعلى من السعر الرسمي المعلن من الوكيل المحلي، ويقره كل من الموزعين والتجار مقابل التسليم الفوري وعدم الانتظار في الحجوزات الممتدة.

وأكد حلمي في تصريحاته لجريدة حابي، أن شركته حريصة على الالتزام مع عملائها عبر نظامها الموحد للحجز والاستلام خلال فترة مقررة مسبقًا وبسعر تقريبًا ثابت وفقًا لتعبيره.

وعلى نحو آخر، توقع العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة داينامكس للتوزيع، أن تحقق سوق السيارات المصرية نموًّا قدره 20% في 2021، مدفوعًا بمبيعات السيارات الصينية والأوروبية.

وكان أحدث تقرير صادر عن مجلس معلومات سوق السيارات «أميك» قد كشف عن تحقيق السيارات الصينية قفزة نمو هائلة نسبتها 87%، كما استحوذت منفردة على 21% من مبيعات الملاكي، فيما حققت السيارات الأوروبية ارتفاعًا قدره 16% فقط، ويأتي ذلك خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2021.

وحول أبرز مستهدفات الشركة في الوقت الراهن، قال حلمي في تصريحاته إن داينامكس تعطي أولوية قصوى وتركز في المقام الأول على افتتاح مراكز خدمة جديدة من خلال التوسع في S3 التي تقدم خدمات البيع والصيانة، إلى جانب زيادة عدد معارض العلامة الإيطالية فيات.

وفي نفس السياق، أشار إلى أن شركته كانت قد افتتحت أحدث فرع لها في منطقة القطامية منذ قرابة شهر، والعمل جارٍ على فرعين آخرين مفضلًا عدم الكشف عنهما في الوقت الحالي.

 

الرابط المختصر
اقرأ ايضا