نيكي الياباني يغلق عند أدنى مستوى في أكثر من 6 أشهر بسبب مخاوف كورونا

CairoBank

رويترز – أغلق المؤشر نيكي الياباني اليوم الجمعة عند أدنى مستوياته منذ بداية العام إذ تأثرت معنويات المستثمرين سلبا جراء ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا، وبعض إعلانات الأرباح التي جاءت مخيبة للتوقعات، وانخفاض العقود الآجلة للأسهم الأمريكية.

وتراجع نيكي 1.8 بالمئة ليغلق عند 27283.59 نقطة، مسجلا أكبر انخفاض منذ 21 يونيو وأدنى مستوى إغلاق منذ السادس من يناير. ونزل نيكي إلى 27272.49 في وقت سابق من الجلسة.

وفي الشهر، هبط نيكي 5.24 بالمئة في أسوأ أداء منذ انهيار السوق بسبب جائحة فيروس كورونا في مارس من العام الماضي، بعد أن سجل تراجعا للجلسة الحادية عشر على التوالي في اليوم الأخير للتداول خلال الشهر.

في غضون ذلك، هوى المؤشر توبكس 1.37 بالمئة إلى 1911.62، مسجلا انخفاضا شهريا 2.19 بالمئة.

ومددت حكومة اليابان يوم الجمعة حالة الطوارئ حتى 31 أغسطس في طوكيو وبعض المحافظات الأخرى، إذ ارتفعت الإصابات بفيروس كورونا إلى مستوى قياسي مرتفع.

وقاد سهم سوميتومو داينيبون فارما الانخفاض على نيكي، لينزل 10.77 بالمئة بفعل إعلان الشركة تحقيق أرباح أقل من التوقعات بعد انتهاء جلسة يوم الخميس. ونزل سهم أستيلاس فارما 8.81 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة نتائجها المالية في منتصف الجلسة.

وقادت شركات صناعة العقاقير الانخفاض بين المؤشرات الفرعية لتوبكس، لتنزل 3.23 بالمئة.

ونزل سهم جيه.تي.إي.كيه.تي الموردة لمجموعة تويوتا 8.91 بالمئة بعد أن أعلنت الشركة عن أرباحها في منتصف الجلسة، بينما تراجع سهم فوجيتسو 8.86 بالمئة وهبط سهم فوجي إلكتريك 8.46 بالمئة بعد أن أعلنت عن نتائج أعمالها مساء يوم الخميس.

ومن بين الأسهم الرابحة بعد الإعلان عن نتائج أعمالها، ارتفع سهم زوزو للبيع بالتجزئة عبر الإنترنت 8.13 بالمئة، وصعد سهم كينس لصناعة المستشعرات 4.74 بالمئة وأضاف سهم دينسو للإعلانات 2.96 بالمئة.

وتصدرت شركات الشحن البحري قائمة الأسهم الرابحة على نيكي، إذ قفز سهم ميتسوي أو.إس.كيه لاينز 12.23 بالمئة وصعد سهم نيبون يوسن 6.91 بالمئة وارتفع سهم كاواساكي كيسن 6.44 بالمئة.

الرابط المختصر
CSR Egypt2021
اقرأ ايضا