ENB2021_900x90

البنك الأهلي يقود تحالفا مصرفيا لترتيب قرض بقيمة 12.3 مليار جنيه لشركة الغرابلي

لتطوير ميناء أبو قير بالإسكندرية

CairoBank

نجح تحالف من البنك الأهلي المصري كوكيل التمويل وبنك مصر، البنك التجاري الدولي، بنك الكويت الوطني، بنك القاهرة، كريدي أجريكول مصر، البنك المصري لتنمية الصادرات، بنك الإسكندرية، بنك قناة السويس، المصرف المتحد وبنك الاستثمار العربي في توفير قرض مشترك متوسط الأجل بقيمته 12.3 مليار جنيه لصالح شركة الغرابلي للأعمال الهندسية المتكاملة لتمويل جانب من العملية المسندة من جانب القوات البحرية لتنفيذ عملية تطوير ميناء أبو قير الجديد من خلال التوسعات الشمالية والجنوبية للميناء وتطوير مدينة أبوقير الجديدة والبالغ إجمالي قيمتها نحو 19.06 مليار جنيه .

حضر التوقيع هشام عكاشة رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري ويحيى أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك وعاكف المغربي نائب رئيس مجلس إدارة بنك مصر وطارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة وعمرو الجنايني الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي بالبنك التجاري الدولي وعمرو الألفي مدير عام أول رئيس قطاعات الأعمال لبنك الكويت الوطني.

وشارك الحضور جون بيير العضو المنتدب لبنك كريدي أجريكول مصر ومرفت سلطان رئيس مجلس إدارة البنك المصري لتنمية الصادرات وحسين الرفاعي رئيس مجلس إدارة بنك قناة السويس وأشرف القاضي رئيس مجلس الإدارة المصرف المتحد دانتي كامبيوني الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لبنك الإسكندرية و هشام عبد العال، مساعد العضو المنتدب بنك الاستثمار العربي.

كما حضر من جانب شركة الغرابلي للأعمال الهندسية المتكاملة المهندس معتصم الغرابلي رئيس مجلس إدارة الشركة بالإضافة إلى أعضاء مجلس الإدارة و فرق العمل من كافة الأطراف.

وعقب التوقيع صرح هشام عكاشة، أن عقد التمويل يدعم خطط الدولة في تطوير الموانئ المصرية من أجل تنشيط حركة التجارة بشكل عام لما تمثله من عنصر أساسي ومحرك للصادرات والواردات وهو ما يسهم في زيادة الناتج القومي، مؤكدا على حرص البنك الأهلي المصري على تدعيم المشروعات القومية الكبرى التي من شأنها الارتقاء بالاقتصاد المصري.

وأشار عكاشة، أن هذا التمويل يعد أكبر قرض مشترك خلال العام بالإضافة إلى كونه الأكبر لتمويل عمليات مقاولات خلال الأعوام السابقة.

وأكد أن استراتيجية العمل بالبنك وخطته التوسعية تستهدف منح أولوية كاملة لكافة قطاعات الائتمان، مع التركيز على تمويل مختلف المشروعات التنموية الكبرى التي تسهم في مساندة خطط الدولة لتحقيق رؤية مصر2030.

وأضاف يحيي أبو الفتوح أن التمويل – الذي تصل مدته الى 30 شهر – يهدف الى توفير التمويل المطلوب بمبلغ 12.3 مليار جنيه لصالح شركة الغرابلي للأعمال الهندسية المتكاملة لتمويل عملية توسعات الميناء، مؤكدا علي حرص البنك الأهلي علي تدعيم المشروعات القومية الكبرى والتي تهدف الي توفير المزيد من فرص العمل والارتقاء بالاقتصاد، وهو ما يؤكد أيضا على قوة القطاع المصرفي المصري.

وأشاد أبو الفتوح بالتناغم بين فرق عمل البنوك المشاركة في مختلف مراحل العمل، والذي أسفر عن نجاح القرض المشترك، وهو ما يؤكد الثقة في التناغم في أداء البنوك المشاركة وفي قدرتها على دعم المشروعات ذات الملاءة والجدوى الاقتصادية وذات الطابع القومي.

ومن جانبه أعرب المهندس المعتصم الغرابلي عن اعتزازه بإتمام عقد التمويل، معربا عن شكره لكافة البنوك المشاركة وعلى رأسها البنك الأهلي المصري.

وأشار إلى أن الشركة أصبحت محل ثقه من جهات إسناد المشروعات الكبرى من جانب الدولة نظرا لسابقه أعمالها المتميزة في انهاء المشروعات القومية التي تسند إليها، وهو ما شجعها على وضع خطه تتضمن تحديث اسطول معداتها القائم حاليا.

وأوضح أن الشركة قامت باستقطاب العديد من الكفاءات الهندسية العاملة في سوق العمل من داخل مصر وخارجها للانضمام إلى فريق عمل الشركه الحالي بما يسمح لها بتنفيذ كافه الأعمال التي تسند إليها بأعلى مستويات الجودة ووفقا والمعايير التي تطلب منها في اطار الخطط الزمنية المخطط لها من جانب جهات الاسناد.

وأكد على ان هذا التمويل سيكون بداية للعديد من التعاملات المثمرة والشراكة الإيجابية بين الشركة والبنوك، خاصة لما تمثله تلك المشروعات القومية من أهمية قصوى ليس فقط بالنسبة للشركات المنفذة وانما للاقتصاد الوطني ككل.

ومن الجدير بالذكر أن حصص البنوك المشاركة في التمويل هي 3.250 مليار جنيه للبنك الأهلي المصري، 3 مليار جنيه لبنك مصر ، 1,022 مليار جنيه للبنك التجاري الدولي ومليار جنيه لبنك الكويت الوطني 750 مليون جنيه لكل من بنك القاهرة وبنك كريدي اجريكول و 700 مليون جنيه للبنك المصري لتنمية الصادرات و 500 مليون جنيه لكل من بنك الإسكندرية وبنك قناة السويس والمصرف المتحد و 300 مليون جنيه لبنك الاستثمار العربي.

 

الرابط المختصر
اقرأ ايضا