هواوي ‎تستهدف تدشين 28 أكاديمية لتدريب الشباب بنهاية 2023

نائب الرئيس التنفيذي للشركة: ‎نخطط لتدريب 10 آلاف في مبادرة بنك القدارت والمواهب للاتصالات والتكنولوجيا خلال عامين

CairoBank

إسلام فضل _ قالت هالة عرندا، نائب الرئيس التنفيذي لشركة هواوي مصر للعلاقات الحكومية والعلاقات الاستراتيجية، إن الشركة قامت في عام 2019 بإنشاء مبادرة بنك القدارت والمواهب للاتصالات والتكنولوجيا المعلومات مصر لتنمية القدرات المعرفية لدى الشباب، والتي نستهدف من خلالها إنشاء 100 أكاديمية في جميع جامعات مصر بنهاية 2023

‎وأضافت عرندا في تصريحات خاصة لـ “حابي”، أن تم إنشاء 72 أكاديمية حتي الآن في أغلب جامعات مصر سواء الحكومية أو الخاصة، مشيرة إلي أن خطتنا من خلال تلك الآكاديمية تدريب 12 ألف متدرب بحلول 2023، لكن الشركة تخطت أهدافها التدريبية وقامت بتدريب 15 ألف حتي الآن، بالإضافة إلى أنه تم تدريب 400 مدرب معتمد.

وأشارت أن الشركة تستهدف تدريب 10 ألاف طالب جديدًا خلال عامي 2022-2023 من خلال تلك الأكاديميات.

وذكرت أن ذلك البرنامج يهدف إلي إلى تنمية المواهب الشابة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات باستمرار، مما يساعد مصر على تحقيق التحول الرقمي بما يتماشى مع رؤية 2030.

وأوضحت أن ‎هواوي تعاونت مع أكثر من 40 جامعة وهيئة حكومية في مصر لنشر الوعي المستمر، مشيرة إلي أن المبادرة تتيح للشباب فرص التعرف على أحدث تقنيات وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

‎نتطلع لاستثمار 150 مليون دولار في تطوير المواهب الرقمية عالميا من خلال برنامج بذور من أجل المستقبل

وعلي مستوي مبادرة “بذور من أجل المستقبل” والتي أطلقت عالميًا في 2008، وفي مصر عام 2015، كشفت أنه في السنوات الخمس المقبلة ، سيستفيد أكثر من 3 ملايين فرد من برنامج “بذور من أجل المستقبل” عالميًا، حيث تتطلع هواوي لاستثمار 150 مليون دولار أمريكي في تطوير المواهب الرقمية.

‎وأوضحت أن الشركة تعاونت لتنفيذ ذلك البرنامج في مصر مع وزارت الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، التربية والتعليم ، والتعليم العالي والبحث العلمي ، مشيرة إلي أنه تم الاتفاق مع الوزارت علي استقطاب مجموعة من الطلبة، وذلك بعد المرور بعده أختبارات للقبول في البرنامج.

‎وذكرت أن برنامج “بذور من أجل المستقبل” التدريبي يتيح للشباب فرص التكنولوجيا العالمية، وزيادة قدرتهم التنافسية، والقضاء على الفجوة المعرفية بين الدراسة النظرية وما وصل إليه العالم ويحتاجه سوق العمل.

‎وأشارت إلي أن الشركة نفذت خطة جديدة بعد تفشي فيروس كورونا منذ عامين في تدريب طالبة الجامعات بشكل كامل أونلاين، مضيفة أن التدريب أونلاين ساهم في زيادة عدد الطلاب من 10 إلي 50 طالب.

‎وذكرت أن الشركة قامت بتنفيذ البرنامج منذ 7 سنوات، وتم تدريب من خلاله حتي الآن نحو 150 شابًا، وتم توظيف أقل من 50% في هواوي، وذلك بسبب حصول تلك الطلاب علي عروض خارجية من شركات آخرى، موضحة أن الشركة تفتح كامل أذرعها لعمل هولاء الشباب في هواوي.

‎وأشارت إلي أن البرنامج يهدف إلي توفير تدريبات مكثفة للشباب المصري للتعرف على أحدث التكنولوجيا والحلول التي تقدمها هواوي في مجالات الحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي، وانترنت الأشياء وغيرها، فضلًا عن تطوير مهارات ريادة الأعمال والابتكار والتبادل الثقافي بين مصر والصين.

‎وعُقد البرنامج السابع على مدار 8 أيام بالتعاون بين شركة هواوي، ووزارة التعليم العالي، ومبادرة بناة مصر الرقمية حيث جرى التدريب على التقنيات الحديثة كالذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية، والذي شهد خلاله تخريج 50 موهبة من الشباب في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من بينهم 37 طالباً يمثلون الدفعة الثانية للذكاء الاصطناعي بالمبادرة.

‎ونوهت أن استراتيجية هواوي العالمية التي يتم تطبيقها محليًا في مجال تدريب الشباب تركز على دعم التحول الرقمي في مصر بكافة الإمكانيات، وتقديم الدعم اللازم لتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصري، فضلاً عن تعزيز إمكانيات الشباب ليصبح لدي مصر نماذج وقادة في قطاع التكنولوجيا يتمكنوا من صناعة المستقبل وريادته.

‎وأضافت إلى إن التحول الرقمي يتيح لمختلف الأنشطة الاقتصادية والصناعية فرصاً هائلة للنمو المستدام، خاصًة أن التحول الرقمي يفرض واقعًا جديدًا على المجتمع سواء في سلوكه الاستهلاكي أو التعامل مع نطاقات الأعمال والخدمات في الشركات الخاصة أو المؤسسات الحكومية، وأن شركة هواوي تعتبر نفسها شريكاً رئيسياً في تنفيذ خطة.

الرابط المختصر
اقرأ ايضا