ENB2021_900x90
MNHD

هل تعيد إيفرجراند سيناريو مدير الديون المعدومة في الصين هوارونج؟

EBank

سي ان بي سي _ أزمة غير مسبوقة تعيشها واحدة من أكبر شركات العقارات في العالم، إيفرجراند، بعد تعثّرها عن سداد ديون تزيد عن 300 مليار دولار.

هل تمكنت إيفرجراند الصينية من التوصل لاتفاق حول الديون؟

وكالة ستاندر أند بورز رجّحت ألاّ تقدّم الحكومة الصينية أي دعم مباشر إلى الشركة الصينية مشيرة إلى أن بكين لن تتدخل إلا في حال وجود مخاطر نظامية على الاقتصاد.

وبحسب محللي الوكالة، إن القطاع المصرفي الصيني يمكن أن يتجاوز عجز إيفرجراند عن سداد ديونها على الرغم من الآثارالسلبية المحتملة على اقتصاد البلاد.

شركة العقارات الصينية الأكثر مديونية في العالم، من المقرر أن تسدّد جزءً من مدفوعات الفائدة على سنداتها هذا الأسبوع وسط احتمال بتخلّفها عن إنجاز هذه المهمة، بحسب توقعات S&P Global.

من جهته، طمأن رئيس مجلس إدارة إيفرجراند الأسواق مؤكدا أن الشركة ستفي بمسؤولياتها تجاه مشتري العقارات والمستثمرين والمؤسسات المالية.

في سياق متصل، هبطت أسهم الشركة في هونج كونج بنحو 4٪ في الجلسة السابعة على التوالي بعد أن شهدت انخفاضا بأكثر من 10٪ في جلسة الاثنين 20 أيلول سبتمبر.

إيفرجراند التي تنكشف على حوالي 128 بنكاً و121 مؤسسة مالية غير مصرفية، قد تشكل مصدر خطر على النظام المصرفي والمالي الصيني، بحسب بنك الشعب.

مصادر من رويترز أشارت إلى أن أزمة الشركة الصينية المتعثرة اليوم مشابهة لسيناريو شركة هوارونج التي فشلت في الإعلان عن نتائج أعمال 2020 بحلول موعدها النهائي.

فهل ستعيد إيفرجراند سيناريو أحد أكبر مديري الديون المعدومة في الصين “هوارونج” الذي أثار زوبعة من الانخفاضات في السوق العام الماضي ؟

الرابط المختصر
Kharafi_728x90-2