ENB2021_900x90

وزير البترول: 122% زيادة في معدل تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعي

مدبولي يتابع مع الملا الموقف التنفيذي لمشروعات الوزارة

CairoBank

حابي – التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مساء اليوم، المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية؛ وذلك لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروعات الوزارة.

وسرد وزير البترول والثروة المعدنية، خلال الاجتماع، مستجدات الموقف التنفيذي لمشروع استخدام الغاز الطبيعي المضغوط لتموين السيـارات، وموقف تطور إنشاء محطات الغاز الطبيعي بالمحافظات.

ولفت إلى أن إجمالي المحطـات المستهدف تشغيلها بالمشروع يبلغ عددها 1000 محطة، ووصل عدد المحطات العاملة إلى 490 محطة، كما أن هناك 74 محطة قيد التشغيل، ومحطات أخرى تم الانتهاء من الأعمال المدنية لها بلغ عددها 111 محطة.

وتابع: كما توجد 130 محطة جار الأعمال المدنية بها، ويبلغ عدد المحطات الجاري تسليم الأعمال المدنية بها 138 محطة، كما توجد 57 محطة يتم تجهيزها لبدء الأعمال المدنية بها.

وحول موقف تطور نشاط الغاز الطبيعي المضغوط خلال الفترة الماضية، أشار الوزير إلى أن عدد مراكز التحويل أصبح 110 مراكز حتى سبتمبر الماضي، بنسبة زيادة 141% عن بداية تنفيذ المشروع، ووصل عدد محطات التحويل إلى 464 في سبتمبر بنسبة زيادة 225%، كما زاد معدل السيارات المحولة بنسبة 122%.

وقال المهندس طارق الملا إن النتائج التي تحققها منظومة صناعة البتروكيماويات المصرية تؤكد أن أعمال التطوير التي تشهدها هذه المنظومة تسير في طريقها الصحيح.

ولفت إلى أن الوزارة مستمرة في دعم هذه المنظومة في ظل ما تحققه من قيمة مضافة لاستغلال الثروات الطبيعية وتحقيقها عوائد اقتصادية كبيرة.

واستعرض وزير البترول والثروة المعدنية، خلال اللقاء، عددا من المشروعات الجاري تنفيذها، ومن بينها: مشروع توسعات مصفاة تكرير ميدور بالإسكندرية، والذي يهدف إلى تعظيم إنتاج المنتجات البترولية بزيادة طاقة التكرير الحالية من 100 إلى 160 ألف برميل/ يوم، عن طريق إضافة 5 وحدات جديدة والتوسع في بعض الوحدات القائمة، من أجل المساهمة في تغطية احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية عالية الجودة.

وفي سياق الحديث عن هذا المشروع، أوضح الوزير أنه تم الانتهاء من أعمال تنفيذ وتشغيل المرحلة الأولى من أعمال توسعات المشروع خلال أكتوبر الماضي، والتي تشمل وحدة معالجة وإنتاج البوتاجاز، ومنظومة نقل ومعالجة المياه الخاصة بالمصفاة، والتغذية الكهربائية للمشروع.

وتطرق وزير البترول إلى مشروع مجمع البحر الأحمر للبتروكيماويات، الذي يقع بالمنطقة الاقتصادية بمحور قناة السويس، ويهدف إلى تلبية جزء من احتياجات السوق المحلية من المنتجات البتروكيماوية، وتصدير الفائض، وتوفير العملات الأجنبية لخدمة مشروعات التنمية وزيادة الناتج القومي، من خلال إنتاج مواد بتروكيماوية، وفقا لاستراتيجية الدولة لإتاحة مواد تغذية للصناعات الصغيرة والمتوسطة، لتنمية مناطق قناة السويس وسيناء والصعيد.

وشرح الوزير، في هذا الصدد، مخططا عاما لوحدات المشروع، وأهم الخطوات التنفيذية التي تمت خلال الفترة الماضية، والتي من بينها ما يخص مجمع التقطير الجوي، مشيرا إلى أنه جار أعمال التصميمات الهندسية وتم إصدار لوحات لقواعد 17 معدة تم العمل عليها بالموقع، بالإضافة إلى اختيار المستشار البيئي والتسويقي لشركة البحر الأحمر.

كما تناول وزير البترول، خلال اللقاء، تفاصيل مشروع مجمع إنتاج السولار (شركة أسيوط الوطنية لتصنيع البترول – أنوبك)، والذي يهدف إلى إنشاء مجمع للتكسير الهيدروجيني للمازوت المنتج من معمل أسيوط كمادة تغذية، لإنتاج منتجات بترولية عالية القيمة الاقتصادية لسد احتياجات السوق المحلية بالصعيد بالكامل وتوفير استيرادها من الخارج.

واستعرض المهندس طارق الملا أيضًا الموقف التنفيذي لمشروع وحدة إنتاج الأسفلت بشركة السويس لتصنيع البترول، والمقام في مدينة السويس، مشيرا إلى أن المشروع يهدف إلى إنشاء وحدة إنتاج الأسفلت بطاقة إنتاجية تصل إلى 1200 طن أسفلت في اليوم؛ لسد احتياجات السوق المحلية.

ولفت إلى الانتهاء من أعمال المشروع بنسبة 99%، وتجرى حاليا أعمال تجارب ما قبل التشغيل، ومن المخطط بدء التشغيل التجريبي خلال نوفمبر الجاري، كما يجري العمل حاليا على الانتهاء من أعمال اختبارات 3 خزانات لتخزين الأسفلت، مشيرا أيضا إلى أنه تم إنشاء منصة لشحن وتوزيع الأسفلت.

الرابط المختصر