ENB2021_900x90

الملا يتفق مع رئيس بي بي على الإسراع بالجدول الزمني لتنفيذ المشروعات الجديدة

الشركة البريطانية تنفذ مشروعا للمسح السيزمي باستثمارات كبيرة خلال العام القادم

CairoBank

حابي – عقد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، جلسة مباحثات مشتركة مع برنارد لوني، رئيس شركة بي بي البريطانية؛ لبحث زيادة التعاون المشترك وضخ المزيد من الاستثمارات لتحقيق نجاحات جديدة في إنتاج البترول والغاز.

وأوضح الملا، خلال اللقاء، أن الغاز الطبيعي أصبح الخيار الأول لمصر. واتفق الطرفان على الإسراع بالجدول الزمني لتنفيذ المشروعات الجديدة والإجراءات الفنية لزيادة معدلات الإنتاج من الغاز خاصة من حقول ريفين وأوزوريس وساتيس وهارمتان، و أنه سيتم تنفيذ مشروع للمسح السيزمي باستثمارات كبيرة خلال العام القادم.

استراتيجية وطنية طموحة وعملية لإنتاج الهيدروجين

وأوضح الملا أن مصر بصدد إعداد استراتيجية وطنية طموحة وعملية للهيدروجين باعتباره مصدر للطاقة منخفض الكربون، والتي تتضمن العمل على انتاج الهيدروجين الازرق على المدى القصير والمتوسط ومن ثم إنتاج الهيدروجين الأخضر على المدى البعيد.

كما أشار إلى مذكرات التفاهم التي تم توقيها مع كبرى الشركات العالمية للتعاون في مجال الهيدروجين.

ووجه وزير البترول الدعوة لرئيس شركة بي بي لزيارة شركة كيما للأسمدة في أسوان كأول منشأة للأمونيا “الخضراء” في المنطقة تعمل منذ عام 1960 لأكثر من 30 عامًا، والتي تنتج الآن الأمونيا الزرقاء.

ومن جانبه، أعرب برنارد لوني عن رغبة بي بي في تعزيز التعاون مع وزارة البترول والثروة المعدنية في مجالات التحول الطاقي وإزالة الكربون، خاصة في مجال الهيدروجين للاستفادة من الموارد والموقع الجغرافي المتميز لمصر للنفاذ الى الأسواق الأوروبية.

كما شدد الطرفان على أهمية تأمين مصادر التمويل اللازمة والوصول إلى التكنولوجيات التي تتيح ذلك التحول.

وجرى الاتفاق على بحث فرص التعاون مع شركة بي بي لتقديم حلول مبتكرة ومتكاملة للطاقة المنخفضة الكربون في نطاق المدن الجديدة في مصر؛ للاستفادة من خبرة الشركة في هذا المجال، والتي تشمل التعاون مع مدن عالمية كبرى مثل أبردين وهيوستن.

وأكدت الشركة رغبتها في التعاون في هذا الصدد مع الدول التي تتمتع بشراكة تاريخية معها مثل مصر.

و أعرب رئيس بي بي عن سعادته باختيار مصر لاستضافة الدورة القادمة لمؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27 العام القادم بمدينة شرم الشيخ.

واتفق الجانبان على التعاون لإعداد مبادرات ومشروعات مشتركة محددة ليتم الإعلان عنها واطلاقها خلال القمة.

وأكد رئيس شركة بي بي على تطلعه لزيارة مصر خلال مشاركته في النسخة القادمة من مؤتمر إيجبس في فبراير 2022، مشيدا بحجم “الإنجازات” التي تمت على ارض الواقع في مختلف القطاعات في مصر، والتي شملت مشروعات الطرق، والبنية التحتية ووسائل النقل الحديثة.

كما ثمن الجهود الحكومة المصرية في انشاء مصانع للقاحات فيروس كورونا المستجد.

حضر اللقاء: الجيولوجي أشرف فرج، وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف، وكريم علاء، الرئيس الإقليمي لشمال إفريقيا بشركة بي بي.

الرابط المختصر